رئيس الجمهورية يدعو فرنسا الى إحترام ميثاق وقرارات الامم المتحدة والاتحاد الافريقي

ولاية اوسرد(مخيمات اللاجئيين الصحراويين )08ديسمبر 2017(واص)-دعا اليوم رئيس الجمهورية ،الامين العام للجبهة السيد ابراهيم غالي فرنسا لإحترام ميثاق وقرارات الامم المتحدة والاتحاد الافريقي ،جاء ذلك خلال كلمة له على هامش افتتاح المؤتمر التاسع لإتحاد الشبيبة الصحراوية.

ودعا  رئيس الجمهورية فرنسا الى احترام ميثاق وقرارات الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي، مذكرا  بأن الأمم المتحدة حددت بوضوح سبيل حل النزاع في الصحراء الغربية، على أساس احترام مبدأ تقرير المصير وتصفية الاستعمار، وأن طرفي النزاع هما المملكة المغربية والشعب الصحراوي، عبر ممثله الشرعي والوحيد، جبهة البوليساريو.

وأضاف الامين العام لجبهة البوليساريو  بأن الاتحاد الإفريقي قد حدد موقفه المبدئي من النزاع، وهو الذي احتضن الدولة الصحراوية كعضو مؤسس كامل الحقوق في المنظمة القارية.

"ونتوجه إلى الرئيس الفرسي، السيد مانويل ماكرون، لنقول له بأن أي مقاربة أحادية الجانب، تقفز على كل هذه الحقائق، لن تخدم السلام والتعاون في منطقة شمال إفريقيا وجنوب المتوسط، وتعود بفرنسا، مع الأسف، إلى النظرة الاستعمارية الاستعلائية التي تريد أن تفرض الهيمنة والوصاية على إفريقيا وعلى شعوبها ومنظمتها القارية وعلى الاتحاد الأوروبي وعلى الأمم المتحدة"يضيف رئيس الجمهورية في كلمته.(واص).

090/97