الأمم المتحدة تطلق نداء إلى المجموعة الدولية لتلبية الاحتياجات الحيوية للاجئين الصحراويين

الجزائر، 25 أكتوبر 2017 (واص) - أطلق المنسق المقيم لهيئة الأمم المتحدة  بالجزائر إيريك أوفرفست نداء إلى المجموعة الدولية لتوفير الموارد اللازمة  من أجل تلبية الاحتياجات الحيوية للاجئين الصحراويين،  معربا عن قلقه إزاء  تراجع الموارد المالية "بشكل كبير" و انعكاساتها على وضعية اللاجئين.

وقال السيد أوفرفست في كلمته خلال الاحتفال بيوم الأمم المتحدة بمقر وزارة  الشؤون الخارجية الجزائرية يوم الثلاثاء "أطلق نداء إلى المجموعة الدولية من أجل  توفير المزيد من الموارد لتلبية الاحتياجات الحيوية للاجئين الصحراويين"  مجددا دعم الامم المتحدة للجزائر في "مساعداتها الإنسانية المتعددة للاجئين  الصحراويين".

كما أعرب المسؤول الأممي عن قلقه إزاء "انخفاض الموارد المالية بشكل كبير  خلال السنوات الأخيرة و انعكاساتها على مختلف مناحي الحياة في المخيمات  لاسيما على الفئات الهشة مثل النساء الحوامل و الأطفال و المسنين".

وكان الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس قد دعا المانحين الدوليين  لتوفير نحو  7.9 مليون دولار "بشكل عاجل" لتمكين برنامج الغذاء العالمي من  مواصلة توفير المساعدات الإنسانية للاجئين الصحراويين.

وقد اضطر برنامج الغذاء العالمي إلى تخفيض مساعداته الإنسانية للاجئين الصحراويين بسبب ضعف الموارد المادية كما تم وقف توزيع المغذيات الخاصة بمرضى فقر الدم و سوء التغذية من بين النساء الحوامل و الأطفال.

ويعتبر برنامج الأغذية العالمي المصدر الرئيسي لتوفير الغذاء منذ 1986 بدعم اللاجئين الصحراويين ويتم تنفيذ  جميع مساعدات البرنامج في الجزائر ورصدها بالتعاون مع المنظمات المحلية  والدولية بالتعاون مع مؤسسة الهلال الأحمر الصحراوي لضمان وصول المساعدة إلى مستحقيها. (واص)

090/105.