اختتام أشغال فعاليات جامعة الشهيد الناجم محمد سالم عالي ببلدة التفاريتي المحررة

بلدة التفاريتي المحررة22غشت2017(واص)_اختتمت يوم أمس الاثنين أشغال جامعة الشهيد الناجم محمد سالم عالي، التي احتضنت أشغالها  بلدة التفاريتي المحررة خلال الفترة الممتدة ما بين 14 – 21 غشت 2017 تحت شعار "الشباب والطلبة قوة مجندة لدعم جيش التحرير الشعبي "والتي تميزت بمشاركة مختلف الفروع الطلابية بالولايات،بالإضافة الى  وفد عن رابطة الطلبة الصحراويين الدارسين بأوروبا ووفد هام عن طلبة الأرض المحتلة وجنوب المغرب.

حفل الاختتام  اشرف عليه عضو الأمانة الوطنية ، مسئول أمانة التنظيم السياسي  ، حمة سلامة بمعية رئيس الجامعة الصيفية ،الأمين العام لاتحاد شبيبة الساقية الحمراء ووادي الذهب الزين سيدي احمد ،  والأمين العام لاتحاد طلبة الساقية الحمراء ووادي الذهب ونائب قائد الناحية العسكرية الثانية، المحفوظ احمد زين

حفل الاختتام تميز بعدد من المداخلات، قدم في مستهلها رئيس الجامعة  الزين سيد احمد باسم المشاركين في هذه الطبعة من الجامعة الصيفية شكر وعرفان كافة المشاركين  على المجهودات التي   قامت بها الناحية العسكرية الثانية أطرا ومقاتلين لإنجاح مختلف الفعاليات المبرمجة.

وأشاد المشاركون في البيان الختامي بالمواقف الثابتة  للحلفاء والأصدقاء مع  كفاح شعبنا  العادل من اجل تحرير بقية الأجزاء المغتصبة من الوطن، مثمنين جهود  الاتحاد الإفريقي الداعمة لحل يحترم إرادة  الشعب الصحراوي في تقرير المصير والاستقلال  واختيار مستقبله السياسي بكل حرية  وديمقراطية.

وشدد المشاركون في بيانهم على ان احتضان بلدة التفاريتي المحررة لفعاليات جامعة الشهيد الناجم محمد سالم عالي يعتبر  "ترجمة حقيقية لممارسة الدولة الصحراوية لسيادتها على أراضيها المحررة وتعزيزا لوجود الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية كحقيقة  لا مرد عنها."

و رفع المشاركون في هذه الطبعة من خلال بيانهم الختامي رسالة تقدير ومساندة  لجماهير شعبنا بالجزء المحتل نظير تضحياتها الجسيمة ،مجددين  لها العهد على مواصلة الكفاح والصمود حتى تحقيق الأهداف النبيلة التي سقط من اجلها الشهداء  ،محملين المنتظم الدولي وبعثته العاملة بالصحراء الغربية – مينورسو- مسئولياته فيما يتصل باستمرار الانتهاكات المغربية لحقوق المدنيين الصحراويين .

وحيا البيان روح الاندفاع التي تحلى بها الشباب  والطلبة المشاركون في هذه الطبعة  واستعدادهم من اجل الالتحاق بجيش التحرير الشعبي الصحراوي لدعم صفوفه بالقوى الحية القادرة على تطويره والدفع به نحو الأمام.

جدير بالذكر إلى أن حفل الاختتام شهد تقديم مجموعة من الشهادات التقديرية، كان من أبرزها الشهادة التقديرية التي منحت للناحية العسكرية الثانية  ،ـوالتي سلمها عضو الأمانة الوطنية مسئول أمانة التنظيم السياسي ، حمة سلامة ، كما تم عرض شريط يوثق لأهم الفعاليات التي شهدتها الجامعة وانطباعات عدد  من المشاركين فيها . 090/115(واص).