مبعوث رئيس الجمهورية يستقبل من قبل الوزير الاول الاوغندي ويسلمه رسالة من رئيس الجمهورية الى الرئيس الاوغندي.

كمبالا (اوغندا) 01 يوليو 2017، واص. استُقبل يوم امس الجمعة بالعاصمة الاوغندية كمبالا، الوزير المنتدب المكلف بالشؤون الافريقية السيد حمدي الخليل ميارة من قبل الوزير الاول الاوغندي السيد روهاكانا روكندا، و سلمه رسالة خطية من رئيس الجمهورية السيد ابراهيم غالي الى الرئيس الاوغندي السيد يوري موسيفيني، حول تطرير العلاقات و تنسيق المواقف داخل الاتحاد الافريقي.

و اكد السيد حمدي الخليل ميارة  الذي كان مرفوقا بسفير الجمهورية الصحراوية لدى كل من اوغندا و رواندا السيد حبيب بوخريص، على قوة العلاقات التاريخية التي تجمع الجمهورية الصحراوية و جمهورية اوغندا و مستوى التعاون و تقارب وجهات النظر حول مختلف القضايا التي تشهدها الساحة الافريقية.

و تطرق الى المستجدات الاخيرة للقضية الصحراوية  على مستوى الاتحاد الافريقي و الامم المتحدة في ظل استمرار احتلال المغرب لاجراء كبيرة من اراض بلد عضو في الاتحاد الافريقي و اعتماده سياسة التعنت  و عرقلة المساعي الاممية الافريقية الهادفة الى ايجاد حل عادل يضمن الحق للشعب الصحراوي في تقرير المصير، طبقا لمقررات و لوائج المنظمتين.

و اضاف الوزير الصحراوي ان مسألة الانتهاكات المغربية لحقوق الانسان في الصحراء الغربية و النهب الممنهج لثروات الشعب الصحراوي، يتطلب اتخاذ مواقف عاجلة من منظمة الاتحاد الافريقي و الدول الاعضاء فيها، حيث لا يمكن استمرار هذا النوع من الخروقات من قبل سلطات بلد عضو ضد شعب و موارد  بلد عضو اخر.

من جهته اكد الوزير الاول الاوغندي على موقف جمهورية اوغندا الداعم لكفاح الشعب الصحراوي العادل داخل الاتحاد الافريقي و بكل المحافل الدولية، تماشيا و مقررات الشرعية الدولية في الصحراء الغربية الداعية الى وضع حد للنزاع في المنطقة  و ايجاد حل عادل و دائم ضمن الحق في تقرير المصير لشعب الصحراء الغربية.

090/201 واص.