استئناف محاكمة مجموعة أكديم إزيك يوم غد الثلاثاء

الرباط ( المغرب ) 23 يناير 2017 (واص) - قررت محكمة الاحتلال المغربية بمدينة سلا عشية اليوم الاثنين ، استئناف محاكمة المعتقلين السياسيين الصحراويين مجموعة أكديم إزيك  يوم غد الثلاثاء واستمرار أطوار محاكمتهم.

وقد دخلوا المعتقلون السياسيون الصحراويون في حالة اعتقال إلي المحكمة و هو ما لم يمنعهم من ترديد الشعارات من قبيل "لا بديل لا بديل عن تقرير المصير" "تحية نضالية للجبهة الشعبية". وكانت عائلات المعتقلين تردد شعارات مماثلة "واحد واحد شعب الصحراء واحد" و "لا شرعية للمحكمة المغربية".

وكان بعض المحامين الصحراويين تعرضوا للتعسف وكذا المعتقلين الصحراويين الذين تم اقاظهم بسبع ساعات قبل وضولهم إلي قاعة المحاكمة و غياب المعثقل السياسي عن الجلسة لظروفه الصحية.

و حضر هذه الجلسة 19 محاميا و مايزيد عن اربعين مراقبا دوليا و بعض ممثلي السفاارات الأجنينة المعتمدة بالمغرب.

وكانت المحاكمة التي انطلت صباح اليوم قد تميزت بفرض حصار قمعي مشدد على مداخل ومحيط محكمة مدينة سلا المغربية ومنع المتضامنين الصحراويين من حضور جلسة المحاكمة وإغراق مقرها بالعديد من البلطجية الذين تمت الاستعانة بهم من طرف الأجهزة المغربية للتشويش على سير الجلسات وترهيب الصحراويين.

وفي نفس السياق ، أقدمت قوات القمع المغربية بمحاصرة الوقفة التي نظمها المتضامنون الصحراويون أمام مقر المحكمة وهي الوقفة التي شهدت العديد من حالات الاعتداء المباشر على المتظاهرين الصحراويين ورشقهم بالقنينات والحجارة ، وتهديدهم بالتصفية الجسدية والسب والشتم والكلام النابي.

حملة الاعتداءات التي طالت الصحراويين لم يسلم منها من هم داخل قاعة الجلسات ؛ حيث تعرض المناضل عبد الله السباعي أخ المعتقل السياسي أحمد السباعي لاعتداء جسدي خطير من طرف أفراد من الشرطة المغربية وذلك بعد ترديده للعديد من الشعارات الوطنية داخل قاعة الجلسات.

( واص ) 090/100