عائلات المعتقلين السياسيين الصحراويين والجماهير الصحراوية تتظاهر تضامنا مع معتقلي "أكديم إزيك"

سلا (المغرب)، 26 ديسمبر 2016 (واص) - تظاهرت اليوم الاثنين الجماهير الصحراوية وعائلات المعتقلين السياسيين الصحراويين للمطالبة بإطلاق سراح معتقلي "أكديم إزيك" التي قررت دولة الاحتلال المغربي محاكمتهم اليوم 26 ديسمبر ، حسب ما أفاد به مصدر من وزارة الأرض المحتلة والجاليات .

وحسب المصدر ذاته السلطات المغربية عملت بمختلف تشكيلاتها على تضييق المتظاهرين وتشديد الخناق عليهم ، كما عمدت إلى مهاجمة و شتم الصحراويين العزل أمام المحكمة بسلا التي استأنفت اليوم محاكمة أبطال ملحمة "أگديم إيزيك" بعد ست سنوات من الاعتقال التعسفي بمختلف سجون الاحتلال المغربي.

وكعادتها عمدت السلطات المغربية إلى تجنيد مئات من رجال الأمن والمخابرات لمنع المواطنيين الصحراويين من حضور اطوار محاكمة معتقلي اكديم ازيك، وكذا لمنعهم من التظاهر للمطالبة باطلاق سراحهم.

​ و في رسالة وجهوها من داخل السجن المغربي "العرجات" عشية استئناف أطوار المحاكمة دعت مجموعة "أكديم أزيك" الشعب الصحراوي إلى الخروج إلى الشارع للتضامن معهم وأكدوا أنهم سيجعلون من قفص اتهامهم في يوم المحاكمة "منصة للمرافعة من أجل القضية الصحراوية".

وناشد المعتقلون السياسيون الصحراويون الرأي العام الدولي كافة والمنظمات والهيئات الحقوقية الصحراوية والدولية لإلزام قوة الاحتلال لتوفير كل الضمانات والحقوق التي يكفلها القانون الدولي لهم خاصة أنهم كانوا ضحايا للعديد من الانتهاكات الجسيمة ومنها التعذيب.(واص)

090/105