جبهة البوليساريو تدعو مجلس الأمن للضغط على المغرب لسحب قواته وإنشاء مركز مراقبة دائمة لبعثة المينورسو

 

الشهيد الحافظ 31غشت 2016. (واص) دعت جبهة البوليساريو  أمس الثلاثاء في بيان صحفي   لها مجلس الأمن للضغط على المغرب لسحب قواته من منطقة الكركرات وإنشاء مركز مراقبة دائمة لبعثة المينورسو في عين المكان  لمنع أي توغل مستقبلي مغربي، منبهة الى خطورة التصعيد المغربي الذي يأتي في إطار السياسة التي ينتهجها النظام المغربي منذ سنوات كلما شعر بقرب تحقيق تقدم لحل القضية الصحراوية.

وفي هذا السياق أكد السيد امحمد خداد المنسق الصحراوي مع بعثة المينورسو ، ان التصعيد المغربي بمنطقة الكركرات وتعمد المغرب خرق وقف اطلاق النار الموقع مع جبهة البوليساريو سنة 1991، يدخل في اطار جهود النظام المغربي لتقويض الجهود التي تقودها الأمم المتحدة لاستئناف المفاوضات حول النزاع في الصحراء الغربية.

ودعا امحمد خداد أعضاء مجلس الأمن الى عدم السماح للمغرب بمواصلة تعنته وعرقلة الجهود الدبلوماسية الهادفة الى التوصل لحل للقضية الصحراوية.

وذكر المسؤول الصحراوي ان جبهة البوليساريو التي اتخذت إجراءات للرد على العدوان المغربي، ستظل متمسكة بالتزاماتها بموجب اتفاق إطلاق النار..

للإشارة ،أوضح تقرير اعد بناء على طلب من مجلس الأمن في اجتماعه يوم الجمعة الماضي, ان المغرب انتهك بشكل واضح اتفاق وقف اطلاق النار الموقع سنة 1991، مما يفتح الباب أمام مجلس الامن لدراسة الرد المناسب على الانزلاقات المغربية..

   120/ 090(واص)