بلدية الجزائر الوسطى تمنح شهادة المواطنة الشرفية لرئيس الجمهورية

الجزائر ، 20 يوليو 2016 (واص) – منحت بلدية الجزائر الوسطى شهادة المواطنة الشرفية لرئيس الجمهورية ، الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد إبراهيم غالي عرفانا وتقديرا لما قدمه في سبيل توطيد علاقات التعاون والصداقة بين الشعبين والدولتين الجزائرية والصحراوية، وذلك عشية الانطلاق الرسمي لأسبوع  الأخوة والصداقة الذي تنظمه بلدية الجزائر الوسطى مع ولاية  العيون .

رئيس الجمهورية وفي كلمته اعتبر أن التكريم هو "تكريم للشعب الصحراوي ولكفاحه ونضاله" ، مؤكدا أن الشعب الصحراوي "سيواصل مسيرة التحرير التي خاضها الشعب الجزائري وقدم في سبيلها مليون ونصف المليون شهيد"  ، منوها في الوقت ذاته  بالموقف الجزائري الثابت والداعم لحق الشعب الصحراوي في الحرية والاستقلال .

من جانبه رئيس بلدية الجزائر الوسطى السيد عبد الحكيم بطاش جدد موقف الجزائر في مواصلة الدعم والتضامن ، موضحا أن شهادة المواطنة  الشرفية للرئيس الصحراوي هي شهادة عرفان  لكل الصحراويين على نضالهم المستميت وصموده القوي من اجل انتزاع حقوقهم المشروعة في الحرية وتقرير المصير.

وحضر حفل التكريم الى جانب رئيس الجمهورية  الوزير المنتدب المكلف بالشؤون الإفريقية حمدي الخليل ميارة، وبشرايا حمودي بيون  السفير بالجزائر  ومحمد يسلم بيسط والي ولاية العيون  و المستشار لدى رئاسة الجمهورية عبداتي بريكة. (واص)

090/105/115.