رئيس الجمهورية يشيد بالمواقف المبدئية للجزائر تجاه الشعب الصحراوي

بئر لحلو (الأراضي المحررة)، 04 ماي 2016 (واص) -  أشاد رئيس الجمهورية ، الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد محمد عبد العزيز بثبات المواقف المبدئية للجزائر تجاه الشعب الصحراوي وقضيته العادلة .

وأضاف رئيس الجمهورية في رسالة إلى الأمين العام للاتحاد العام للعمال الجزائريين السيد عبد المجيد سيدي السعيد بمناسبة تخصيص فاتح ماي للتضامن "التام" مع شعب الصحراء الغربية ، أن المضامين التي تضمنتها رسالة الرئيس بوتفليقة دليل على تمسكه بالإخلاص والوفاء لعهد الشهداء ، وأنه رجل دولة ومواقف يبذل جهده لخدمة بلده الكريم.

" لقد حققت الجزائر العديد من الانجازات والمكاسب في مسيرة مظفرة، لا تزال فصولها تكتب تباعاً بحكمة وصبر ووعي ومسؤولية وأنفة وعزة وكرامة متأصلة عميقاً في نفوس كل الجزائريات والجزائريين، في كنف السلم والاستقرار، لتتبوأ الجزائر مكانتها المستحقة، جهوياً وقارياً وعالمياً، بثبات صارم على المواقف المبدئية والخيارات الإستراتيجية" يضيف رئيس الجمهورية في رسالته.

واعتبر الأمين العام لجبهة البوليساريو أن التظاهرة المتميزة مع الشعب الصحراوي التي احتضنتها مدينة وهران تدل على عمق وصدق الجزائر ووفائها لثورة الأول من نوفمبر المجيدة وشهدائها البررة ومبادئ الجزائر وتقاليدها العريقة ومواقفها الراسخة التي لا يزعزعها مر السنين ولا تكالب الحاقدين المتآمرين.  (واص)

090/105.