رئيس المجلس الشعبي الوطني الجزائري يؤكد : الموقف الجزائري من القضية الصحراوية نابع من إيمانها بعدالة القضية

الجزائر العاصمة 25ابريل2016(واص)_أكد  اليوم الاثنين رئيس المجلس الشعبي الوطني الجزائري محمد العربي ولد خليفة  "إن الموقف الذي تتبناه الجزائر برلمانا وحكومة وشعبا من القضية الصحراوية نابع من إيمانها بعدالة القضية وانطلاقا من تجربتها التاريخية في محاربة الاستعمار"وذلك خلال استقباله رئيس المجلس الصحراوي خطري آدوه والسفير الصحراوي بالجزائر بشريا بيون ووفد من البرلمان الصحراوي بالجزائر العاصمة..

وجدد ولد خليفة استعداد الجزائر الدائم لمواصلة دعم القضية الصحراوية في كل المحافل الدولية.

من جهته ، رئيس المجلس الوطني قدم لمحة عن آخر مستجدات القضية الصحراوية وذكر بأن تقرير المصير هو حق شرعي للشعب  الصحراوي  ،معتبرا    بأنه  من غير تطبيق هذا الحق لا يمكن الحديث عن نهاية للمشكل  مشددا  في الإطار ذاته  على ضرورة الإسراع في إيجاد حل للقضية الصحراوية وفق للشرعية   الدولية. "

وفي نقس السياق فقد تم استقبال رئيس المجلس الوطني من قبل السيد فاروق قسنطيني رئيس اللجنة الجزائرية الاستشارية لحماية حقوق الإنسان وترقيتها..

اللقاء تطرق إلى العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تعزيزها،وتثمين الزيارة التي تأتي في وقت تتصاعد فيه وتيرة الانتهاكات المغربية لحقوق الإنسان بالمناطق المحتلة من  الصحراء الغربية

للإشارة،لقاءات وفد المجلس الوطني الصحراوي بالساسة الجزائريين  تأتي في إطار دعوة وجهت لرئيس المجلس الوطني من طرف رئيس مجلس الأمة الجزائري عبد القادر بن صالح . 115(واص.