رئيس الجمهورية يتلقى رسالة تهنئة من طرف الإتحاد العام للمجتمع المدني الجزائري

بئر لحلو (الأراضي المحررة)، 14 مارس 2022 (واص)  - تلقى رئيس الجمهورية ، الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد إبراهيم غالي رسالة تهنئة من طرف الإتحاد العام للمجتمع المدني الجزائري ، أكد فيها الإتحاد وقوفه الدائم إلى جانب الشعب الصحراوي وقضيته العادلة .

وقدم السيد غوالى أحمد رئيس اللجنة الوطنية للشؤون الخارجية والتعاون والجالية بالإتحاد العام للمجتمع المدني الجزائري ، تشكراته لرئيس الجمهورية على حسن الإستقبال الذي حظي به الوفد خلال زيارته لمخيمات اللاجئين للمشاركة في الإحتفالات المخلدة للذكرى الـ 46 لإعلان الجمهورية  ، وكذا للإطلاع على التجربة الصحراوية في البناء المؤسساتي .

نص الرسالة :

إلى السيد الفاضل: رئيس الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية

الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد: إبراهيم غالي

تحية طيبة :

يسعدنا أن نتقدم إليكم نحن السيد رئيس اللجنة الوطنية للشؤون الخارجية والتعاون والجالية بالإتحاد العام للمجتمع المدني الجزائري، والمنظمة الجزائرية لحماية وترقية السلم والحفاظ على الوحدة الوطنية ، رئيس الوفد الجزائري ، بأسمى وأعمق  كلمات الشكر والإمتنان لما قدمتموه من إستقبال وحفاوة وتكريم خلال مشاركتنا في الذكرى الـ 46 لإعلان الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية.

 وتزامن تواجد الوفد مع الذكرى المزدوجة: لعيد المرأة واليوم الوطني لسقوط أول شهيد للثورة الصحراوية البشير لحلاوي" هذا ونؤكد تضامنا الدائم والمستمر والثابت من أجل استقلال الشعب الصحراوي واسترجاع سيادته كاملة وبناء دولة الحق والقانون، وهذا انطلاقا من إيماننا الراسخ بالدفاع عن حقوق الشعوب المضطهدة، كما نؤكد لكم باسمي وبإسم أعضاء الوفد الجزائري المشكل من مختلف أطياف المجتمع المدني: نواب برلمان بغرفتيه،  رؤساء وأعضاء لجمعيات وتنظيمات وطنية فاعلة، دكاترة وأساتذة جامعيين محاضرين، سعينا إلى رفع قضيتكم إلى المنظمات  الحقوقية والهيئات الدولية لاسترجاع وحدة الأراضي الصحراوية .

دمتم في خدمة البلاد والعباد ووفقكم الله وسدد خطاكم

المجد والخلود لشهدائنا الأبرار

رئيس اللجنة: السيد غوالى أحمد . (واص)

090/105.