وزير العدل والشؤون الدينية يستقبل من طرف وزير الشؤون الدينية والأوقاف الجزائري

الجزائر، 25 سبتمبر 2021 (واص)  - استقبل يوم الخميس وزير العدل والشؤون الدينيةالسيد محمد أمبارك أحمد سيدي من طرف وزير الشؤون الدينية والأوقاف الجزائري السيد يوسف بلمهدي  .

القاء الذي جرى بالجزائر ، حضره الى جانب وزير العدل والشؤون الدينية ، الوزير المنتدب للشؤون الدينية السيد سيدأحمد أعليات ، والسفير الصحراوي بالجزائر السيد عبد القادر الطالب عمر ، ، بحث سبل تمتين العلاقات بين البلدين، ومدى إمكانية توسيع التعاون في مجال تكوين الأئمة.

وأبرز الوزير الجزائري، في تصريح عقب اللقاء، أنه تم الإتفاق على تكوين الأئمة الصحراويين، من خلال اللقاءات العلمية والملتقيات الوطنية والدولية، إلى جانب إيفاد أساتذة زوار إلى مخيمات اللاجئين الصحراويين أو بإستقبال الأئمة الصحراويين في الجزائر، مضيفا أنه تم اقتراح تكوينهم أيضا عبر معاهد التكوين المخصص للأئمة ومنتسبي قطاع الشؤون الدينية والأوقاف.

وأوضح يوسف بلمهدي أن وزارة الشؤون الدينية والأوقاف لها دور أيضا ضمن منظومة التعاون ما بين الجزائر والصحراء الغربية ، مجددا دعم الجزائر للقضايا العادلة في العالم، سواء تعلق الأمر بالقضية الصحراوية أو الفلسطينية .  

كما أشار الى استقبال العشرات من الطلبة الصحراويين بعد تراجع تفشي جائحة كورونا في الجزائر، في مجال التعليم القرآني في الزوايا والمدارس القرآنية،  معربا عن أمله في إرتفاع عدد الطلبة الصحراويين مستقبلا.

من جهته، حيا وزير العدل والشؤون الدينية ، السيد محمد امبارك أحمد سيدي، موافقة وزارة الشؤون الدينية والأوقاف في الجزائر، على مرافقة الوزارة المنتدبة للشؤون الدينية الصحراوية، ومواقفها الداعمة للقطاع.

من جهته ، أعرب الوزير المنتدب للشؤون الدينية الصحراوية، سيد أحمد أعليات، عن شكره لوزارة الشؤون الدينية، على قبول العمل على التكوين والتعاون في مجال الشؤون الدينية وحفظ القرآن والمدارس القرآنية، الى جانب التعاون في القيام بدروات تكوينية وتدريبية لمنتسبي القطاع. (واص)

090/105/700.