أسير مدني صحراوي يخوض إضرابا عن الطعام

جنيف (سويسرا) 25 سبتمبر 2020 (واص)شرع اليوم الجمعة  الأسير المدني الصحراوي إبراهيم ددي إسماعيلي المتواجد بالسجن المحلي أيت ملول 2 ضواحي مدينة أگادير المغربية بموجب حكم جائر و قاسي تصل مدته للسجن مدى الحياة في إضراب إنذاري عن الطعام لمدة 24 ساعة حسب ما توصلت به رابطة حماية السجناء الصحراويين من مصادر عائلية.

و تأتي هذه الخطوة الإحتجاجية تعبيرا من الأسير المدني الصحراوي عن إدانته لكل أشكال الإستهداف و التمييز العنصري المتعمد في حقه من قبل إرادة السجن و التابعين لها من موظفين و حراس، إذ يتعرض و منذ مدة للمنع من الاتصال الهاتفي كحق اساسي و معلن على عكس المعاملة التفضيلية التي يحظى بها سجناء الحق العام و التي تخول لهم الاتصال بالعالم الخارجي دون إنقطاع و في أوقات متأخرة من الليل.

كما يحمل الأسير المدني الصحراوي إبراهيم ددي اسماعيلي الإدارة العامة للسجون و مسؤولي إدارة السجن المحلي أيت ملول 2 المسؤولية الكاملة تجاه السلامة الصحية لكل الأسرى المدنيين الصحراويين ضمن مجموعة أگديم إزيك المتواجدين بذات السجن نظرا لسياسة الإهمال و اللامبالاة التي مورست عليهم بعد تخصيص أحد الأحياء المجاورة  لمعالجة المصابين بفيروس كورونا المستجد أين يتم إخضاعهم للحجر الصحي وهو ما يشكل خطرا على سلامة  الأسير المدني الصحراوي ابراهيم ددي اسماعيلي.

و للتذكير  يتواجد الأسير المدني الصحراوي إبراهيم ددي إسماعيلي بالسجن المحلي أيت ملول 2 تيفلت 2 ضواحي مدينة أگادير المغربية بموجب حكم جائر و قاسي تصل مدته للسجن مدى الحياة، كان ذلك خلال محاكمة جائرة افتقدت لضمانات و معايير المحاكمة العادلة جرت أطوارها بمدينة سلا المغربية بشهادة منظمات دولية وازنة تعنى بحقوق الإنسان "كهيومن رايتس ووتش" و "أمنيستي أنترناشيونال" على خلفية مشاركته السلمية في النزوح الجماعي لمخيم النازحين الصحراويين في منطقة أكديم إزيك شرق مدينة العيون عاصمة الصحراء الغربية المحتلة.

  120/ 090(واص)