الاتحاد الأوروبي : الصحراء الغربية إقليم غير مستقل وموقفنا منه يتماشى مع قرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة

بروكسيل (بلجيكا) 08 غشت 2020 (واص) - جدد مفوض الاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والأمنية جوزيف بوريل ، التأكيد على أن موقف الاتحاد الأوروبي بشأن الصحراء الغربية يتماشى بشكل كامل مع قرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة ، حيث يعتبر الصحراء الغربية إقليما غير متمتع بالاستقلال إلى أن يتم تحديد وضعها النهائي من خلال نتائج العملية الجارية التي تشرف عليها الأمم المتحدة.

المسؤول الأوروبي وفي رده على سؤال كتابي للنائب عن مجموعة الحزب الشعبي الأوروبي السيدة أوهيسكا يانينا ، أشار مرة أخرى إلى أن الاتحاد الأوروبي يدعم عملية التسوية التي تشرف عليها الأمم المتحدة بهدف تحقيق حل سياسي عادل ودائم للنزاع في الصحراء الغربية. 

يذكر أن السيدة أوهيسكا يانينا ، قد انتقدت شهر ماي الماضي السياسية الحالية للاتحاد الأوروبي والطريقة التي جرى بها توقيع الاتفاقيات مع المغرب وذلك بسبب انتهاكها لحكم المحكمة الأوروبية خاصة في ظل عدم استشارة الشعب الصحراوي بشأن موارده الطبيعية وهو ما يعد انتهاكا صارخا للقانون الدولي، في الوقت الذي تشدد فيه الأمم المتحدة على أن السلطة الشرعية للإقليم ينبغي أن تتم باختيار من الشعب الصحراوي من خلال استفتاء تقرير المصير. 

كما أشارت في معرض سؤالها إلى أن المغرب ينتهك القانون الدولي ويتجاهل مصالح الصحراويين وحقوقهم الأساسية ، من خلال الإصرار على التواجد بصورة غير قانونية كقوة عسكرية تحتل أجزاءً كبيرة من الصحراء الغربية منذ ما يزيد عن 45 عامًا.

وفيما يخص جهود المفوضية الأوروبية في مكافحة حائجة كورونا ، تساءلت عن السبل الممكن اتخاذها من قبل هذه الهيئة الأوروبية للتصدي لڤيروس كورونا في الأراضي المحتلة من الصحراء الغربية وضمان وصول الدعم إلى الشعب الصحراوي هناك.

( واص ) 090/105