الرئيس إبراهيم غالي يحيي أبطال انتفاضة الاستقلال الذين يواجهون الاحتلال بصدور عارية

الشهيد الحافظ ، 20 ماي 2020 (واص) -   حيا رئيس الجمهورية ، الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد إبراهيم غالي أبطال وبطلات انتفاضة الاستقلال الذين يواجهون قوات القمع المغربية بصدور عارية .

الرئيس إبراهيم غالي وفي كلمة له بمناسبة الذكرى الـ 47 لاندلاع الكفاح المسلح ، قال "  انها مناسبة لنتوجه بالتحية النضالية إلى جماهير الأرض المحتلة وجنوب المغرب، إلى بطلات وأبطال انتفاضة الاستقلال، التي نخلد يوم غد،  21 ماي، ذكرى اندلاعها الخامسة عشرة، والتي سجلت فصولاً ناصعة من المقاومة البطولية التي كرست الرفض القاطع لواقع الاحتلال المغربي، والتشبث الراسخ بكفاح الشعب الصحراوي من أجل الحرية والاستقلال، بقيادة ممثله الشرعي والوحيد، الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب.

وتوجه رئيس الجمهورية برسالة خاصة، ملؤها التقدير والتبجيل والتضامن والمؤازرة، إلى أبطال شعبنا، الأسرى المدنيين الصحراويين في السجون المغربية وعائلاتهم، ونشد على أياديهم في هذا الوقت الذي تصر فيه دولة الاحتلال المغربي على إبقائهم رهن الاعتقال التعسفي الظالم في سجونها المكتظة والموبوءة بفيروس كورنا.

وحمل الرئيس إبراهيم غالي دولة الاحتلال المغربي كل ما قد ينجر عن ذلك من تبعات وعواقب وخيمة، ملحا  على الأمم المتحدة للتدخل العاجل لإطلاق سراحهم فوراً، والتحاقهم بأرضهم وذويهم.

كما توجه بالتهنئة الحارة إلى الأسيرة المدنية الصحراوية محفوظة بمبة لفقير وإلى عائلتها وإلى شعبنا قاطبة على خروجها المظفر من زنازن السجون المغربية، وهي التي تقدم للعالم مثالاً ناصعاً جديداً على ذلك الدور الطلائعي للمرأة الصحراوية في معركة التحرير الوطني، وتصديها بكل شجاعة لأبشع ممارسات التقتيل والتنكيل والتعذيب والاختطاف والاعتقال والاختفاء القسري، ناهيك عن مساهمتها الحاسمة في بناء صرح الدولة الصحراوية ومؤسساتها، ومشاركتها الميدانية في تسيير الشأن الوطني، على كل المستويات. (واص)

090/105/500