الرئيس ابراهيم غالي يحمل الدولة المغربية المسؤولية الكاملة عن حياة الاسرى المدنيين الصحراويين

الشهيد الحافظ ، 30 مارس 2020 (واص) - حمل رئيس الجمهورية، الامين العام لجبهة البوليساريو السيد ابراهيم غالي الدولة المغربية المسؤولية عن حياة الاسرة المدنيين الصحراويين في السجون المغربية ، خاصة من انتشار جائحة كورونا .

الرئيس ابراهيم غالي وفي اجتماع له اليوم حول الوضعية الراهنة وتطوراتها قال "فيما لا يزال الأسرى المدنيون الصحراويون يعانون من الاعتقال الظالم ومن مخاطر الإصابة بفيروس كورونا، نحمل دولة الاحتلال المغربية المسؤولية الكاملة عن حياتهم.

وطالب رئيس الجمهورية الأمم المتحدة والمنظمات الحقوقية العالمية بالتدخل لإطلاق سراحهم في أسرع الآجال.

وأوضح الرئيس بأن الشعب الصحراوي الذي يعاني من ظلم الاحتلال المغربي ومن ظروف صعبة قاسية، يواجه هذه الجائحة التي تجتاح العالم بوعي ومسؤولية. وفي هذا السياق، حيا رئيس الجمهورية جماهير شعبنا في الأرض المحتلة وجنوب المغرب، مجدداً التضامن والمؤازرة معها وهي تقاوم الاحتلال وجبروته، وفي الوقت نفسه تقاوم هذا الوباء بحيطة وحذر. (واص)
090/105