"ما بعد المؤتمر هو الأهـم والرهان الذي نحشـد له عوامل وعناصر النجاح" (رئيس الجمهورية)

بئر لحلو المحررة 03 فبراير 2020 (واص) - أكد رئيس الجمهورية الأمين العام لجبهة البوليساريو والقائد الأعلى للقوات المسلحة السيد إبراهيم غالي ، أن ما بعد المؤتمر هو الأهـم ، وهو الرهان الذي نحشـد له الآن عوامل وعناصر النجاح ، بدءا بالاجتماع التأسيسي للأمانة الوطنية وهيكلـتها مرورا بعملية إسناد المهام وتشكيل مختلف الهيئات الوطنية ، وصولا إلى محطات واستحقاقات وطنية أخرى ، وإعداد خطط وبرامج عمل ورزنامات تفصيلية للانطلاق في العمل الميداني.

وأبرز رئيس الجمهورية في الكلمة الختامية لأشغال الاجتماع الموسع لأركان جيش التحرير الشعبِي الصحراوي ، أن الأمانة الوطنية أقرت في اجتماعها التأسيسي الخطوط العريضة للفعل الوطني وأولوياته المرحلية ، وسعت معظم الهيئات في تصميم خططها العملية ، وفي الأفق القريب تـنـظـم الندوات السياسية لانتخاب أعضاء المجلس الوطني وتأسيس هذه الهيئة الدستورية وهيئات وطنية أخرى كالمجلس الاستشاري والمجلس الدستوري والمجلس الأعلى للقضاء وغيرها.

وفي تطرقه إلى الظرفية التي يعقد فيها الاجتماع ، سجل السيد إبراهيم غالي أن نجاح المؤتمر الشعبي العام الخامس عشر لجبهة البوليساريو ، شكـل مكسبا وطنيا هاما يدعم رصيد كفاح شعبنا في مسيرته الطويلة لبناء وتطوير تجربته التنظيمية على درب استكمال تحرير الوطن ، وفي الوقت ذاته التأسيس لدولة وطنية ديمقراطية عصرية جامعة لكـل الصحراويات والصحراويين ، مشيرا إلى أنه قد تمـخـضـت عن المؤتمر مـقـررات هي ثـمـرة لنـقاش وطني واسع في أجواء مـفـعمة بالإخلاص والوطنية والتـطـلـع نحو نـقلة نوعية تدفع بكفاح شعبنا نحو الأمام.

( واص ) 090/500/100