العمال الصحراويون يحتفلون بيومهم الوطني بحضور رئيس الجمهورية

الشهيد الحافظ 20 أكتوبر 2019 (واص) - احتفل عمال الساقية الحمراء ووادي الذهب اليوم الأحد بعيدهم الوطني المصادف العشرين من أكتوبر تاريخ العملية الفدائية لنسف الحزام الناقل للفوسفات سنة 1974 ، وذلك بحضور رئيس الجمهورية الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد إبراهيم غالي وأعضاء من الأمانة الوطنية والحكومة وممثلين عن مختلف قطاعات العمال الصحراويين.

الحدث استهل بكلمة لعضو الأمانة الوطنية الأمين العام لاتحاد العمال السيد سلامة البشير ، هنأ من خلالها العمال الصحراويين بذكراهم الخامسة والأربعين ، مبرزا أنه من بين الفدائيين الصحراويين الذين شاركوا في عملية نسف الحزام الناقل للفوسفات يوجد مجموعة من العمال والذين لبوا نداء الدفاع عن حرمة الوطن والتحقوا بصفوف جيش التحرير الشعبي الصحراوي.

وذكر السيد سلامة البشير النقابات العمالية العالمية بمعاناة العمال الصحراويين سواء على أرض اللجوء أو تحت الاحتلال المغربي ، والذين سلب منهم حقهم في الحرية والاستقلال تحت أنظار العالم ، داعيا العمال الصحراويين إلى التمسك بالوحدة الوطنية وبأهداف جبهة البوليساريو حتى تحقيق النصر.

وفي كلمته بالمناسبة ، عاد عضو الأمانة الوطنية الوزير الأول السيد محمد الولي أعكيك إلى حيثيات العملية الفدائية التي كان أحد أبطالها ، والتي مرت عليها اليوم خمس وأربعون سنة حقق خلالها الشعب الصحراوي والعمال الصحراويون انتصارات دبلوماسية وميدانية كبيرة وصمدوا ولا زالوا صامدين حتى تحقيق هدف الشعب الصحراوي المتمثل في الحرية والاستقلال الوطني.

وأكد الوزير الأول ، أن المرحلة الحالية من أصعب المراحل والتي سيحاول فيها العدو النيل من وحدة الشعب الصحراوي في أفق عقد المؤتمر الخامس عشر لجبهة البوليساريو ، مطالبا بضرورة اليقظة والحذر من طرف كل الصحراويين أينما تواجدوا.

وشهد الحدث تدخلات لبعض العاملات والعمال الصحراويين ، والذين أكدوا على ضرورة الاهتمام بالعامل الصحراوي ، ومؤازرة عمالنا بالمناطق المحتلة وجنوب المغرب ودعمهم بكل الوسائل الممكنة حتى نيل حقوقهم المشروعة وعلى رأسها تحرير وطنهم من الاحتلال المغربي.

وفي ختام الحفل ، نظم المشاركون وقفة تضامنية مع الجماهير الصحراوية بالمناطق المحتلة وجنوب المغرب ، وتلي بيان تضامني دعا إلى التفاعل مع نضالات جماهيرنا بالمناطق المحتلة واستنكر الانتهاكات المغربية الجسيمة لحقوق الصحراويين هناك.

وعبر البيان عن استعداد العمال الصحراويين الدائم للدفاع عن القضية الوطنية حتى تحقيق آمال الشعب الصحراوي في الحرية والاستقلال الوطني.

( واص ) 090/100