منظمة كاراسو تشارك في فعاليات المنتدى السنوي للمجتمع المدني الفرنسي

باريس17سبتمبر2019(واص)_ شاركت يوم أمس الاثنين  منظمة العمل والتفكير من أجل مستقبل الصحراء الغربية (كاراسو ) في  فعاليات المنتدى السنوي لمنظمات المجتمع المدني الذي احتضنته العاصمة الفرنسية باريس.

وقد تميزت فعاليات المنتدى بحضور عدد كبير من المتضامنين والسياسيين،وشخصيات وازنة من المجتمع المدني الفرنسي بالإضافة إلى صحفيين وطلبة جامعيين حيث عرف رواق كاراسو مشاركة فعالة وإقبال كبير.

رئيس المنظمة الناجم سيدي قدم  عرضا تعريفيا وتاريخيا عن مسار القضية الصحراوية، حيث تطرق الى ملف حقوق الإنسان مشيرا  إلى الموقف الفرنسي  المستمر في مساندة الاحتلال المغربي وانتهاكاته المتتالية لحقوق الإنسان في الصحراء الغربية ،وعرقلة فرنسا  لمشروع توسيع صلاحيات المينورسو وإنشاء آلية لمراقبة انتهاكات حقوق الإنسان .

وأشار إلى أن فرنسا بموقفها الداعم للمغرب تكون قد تناقضت مع مبادئها ، ففرنسا تعد تاريخيًا مهد حقوق الإنسان والحريات وأن هذه الحقوق هي جزء من القيم المؤسسة للجمهورية الفرنسية كما تنص على ذلك ديباجة الدستور.

وأوضح رئيس المنظمة  في رده علي أسئلة بعض الطلبة الجامعيين أن الأمم المتحدة تبرهن في كل وقت وحين على ان قضية الصحراء الغربية قضية تصفية استعمار ولابد من إيجاد حل يضمن حق الشعب الصحراوي  في  تقرير المصير .

جدير بالذكر ،زار عمدة بلدية باريس السيد فيليب گوجون رواق كاراسو و تبادل مع أعضاء منظمة كاراسو آخر تطورات قضية الصحراء الغربية وخاصة مسألة تعيين مبعوث أممي جديد. 090/115(واص).