إدارة سجن آيت ملول2 تنتهج سياسة التمييز العنصري تجاه الأسير المدني الصحراوي إبراهيم ددي إسماعيلي

أغادير ( المغرب ) 13 سبتمبر 2019 (واص) - نتيجة ما يتعرض له الأسير المدني الصحراوي إبراهيم ددي إسماعيلي من تمييز عنصري ولامبالاة تجاه الحالة الصحية والظروف الاعتقالية الصعبة والمزرية التي يعاني منها بسجن آيت ملول2 ضواحي مدينة أغادير المغربية ، أقدم هذا الأخير على مراسلة عدة جهات في الدولة المغربية بما فيها الإدارة العامة للسجون عن طريق إيداع شكاوى تتعلق بسياسة التمييز العنصري والحالة الصحية التي يمر منها ، إضافة إلى الظروف الاعتقالية الصعبة.

ووفق معطيات مؤكدة توصلت بها رابطة حماية السجناء الصحراويين تفيد بإقدام الإدارة السجنية على مصادرة حق الأسير المدني الصحراوي في الزيارة الأسرية بعد منعها لعدد من الأقارب رغم توفرهم على الصفة القانونية ، وكذا عدم متابعة الحالة الصحية المتمثلة في إجراء عملية جراحية على مستوى البواسير في أقرب الآجال والمدرجة ضمن الحالات المستعجلة منذ شهر ماي الماضي ، وهو ما يعتبر تماطلا وإهمالا طبيا متعمدا في حقه.

ونظرا لتردي الوجبات الغذائية وعدم ملاءمتها للشروط الصحية والتي تسببت غير ما مرة في إصابة الأسير المدني الصحراوي إبراهيم ددي إسماعيلي بأعراض جانبية وباقي الأسرى المدنيين الصحراويين من مجموعة أگديم إزيك ، قاطع الأسير المذكور منذ الاثنين الماضي الوجبات الغذائية المقدمة من طرف الإدارة السجنية ومطالبتها باحترام الحمية الغذائية حسب كل حالة مرضية تفاديا لأية مضاعفات أو عواقب وخيمة قد تهدد السلامة الجسدية والصحية لإبراهيم ددي إسماعيلي.

للتذكير ، يتواجد الأسير المدني الصحراوي إبراهيم ددي إسماعيلي بسجن آيت ملول2 بموجب حكم جائر تصل مدته للسجن مدى الحياة خلال محاكمة غير عادلة تفتقد لضمانات المحاكمة العادلة جرت أطوارها بمدينة سلا المغربية بشهادة منظمات دولية وازنة تعنى بحقوق الإنسان كهيومن رايس ووتش والعفو الدولية.

( واص ) 090/100