اصدقاء الشعب الصحراوي بنيوزيلاندا يتظاهرون ضد نهب الفوسفات

كريست تشيرش (نيوزيلندا) 01 سبتمبر 2019 (واص)- نظم أصدقاء الشعب الصحراوي بمدينة كريست تشيرش بنيوزيلاندا مظاهرة اليوم الأحد، تزامنا مع وصول سفينة "آموي ادريم" المحملة بآلاف الأطنان من الفوسفات المنهوب من الصحراء الغربية المحتلة والمستورد بطريقة غير شرعية من طرف شركتي رافنسداون وبالانص، النيوزيلانديتين.

وصرحت كلير بتلر، إحدى المتظاهرات قائلة "عندما علمت عن الفظاعات التي ترتكبها رافنسداون تجاه الصحراء الغربية، شعرت بالخجل من أن أكون مواطنة من نيوزيلندا. ولهذا السبب أنا هنا اليوم، لأؤيد الحق وذلك ما ينبغي على أي نيوزيلندي فعله".

وأضافت السيدة بتلر انه يتوجب على رافنسداون التوقف عن استيراد هذا الفوسفات "الملطخ بالدم"، في إشارة إلى تعاون الشركة النيوزيلندية مع سلطات الاحتلال المغربي في الصحراء الغربية لاستيراد هذه السلع المسروقة.

 وقد رفع المتظاهرون شعارات من ضمنها "رافسداون أوقفي شراء الفوسفات الملطخ بالدماء" و"الحرية للشعب الصحراوي"،

وحظيت المظاهرة التي نظمها أصدقاء الشعب الصحراوي بتغطية هامة من طرف وسائل الاعلام بنيوزيلاندا.

ويستعد أصدقاء الشعب الصحراوي بمدينة دنيدن بنيوزيلاندا لإجراء مظهارة اخرى ضد سفينة آموي دريم المنتظر وصولها هناك يوم الخميس القادم.

090/500/60 (واص)