تأزم الوضع الصحي للأسير المدني الصحراوي محمد أحنيني الروه باني

أيت ملول ، 27 غشت 2019 (واص) - توصلت رابطة حماية السجناء الصحراويين بالسجون المغربية بمعلومات موثوقة مفادها تأزم الوضع الصحي للأسير المدني الصحراوي ضمن مجموعة أگديم إزيك محمد أحنيني الروه باني المتواجد بالسجن المحلي أيت ملول 2 ضواحي مدينة أگادير جنوب المغرب.

وتشير المعطيات المتوفرة لدى الرابطة إلى إصابة محمد أحنيني الروه باني بحالة مرضية متمثلة في حساسية الجلد منذ ما يقارب  أسبوع أو أكثر  متأثرا بالظروف الإعتقالية المزرية و تردي الوجبات الغذائية بالإضافة إلى عدم ملائمة الزنان للمعايير الصحية ، و لم توفر الإدارة السجنية بأيت ملول 2 طيلة الأسبوع المنصرم الرعاية الطبية الملائمة للأسير المدني الصحراوي بداعي غياب الطبيب المختص و الاكتفاء ببعض الوصفات الطبية دون إجراء أية إختبارات دموية لمعرفة أسباب الحالة المرضية.

و في الصدد ذاته تشير الرابطة الى أن الأسرى المدنيين الصحراويين بالسجن المحلي ايت ملول 2 سبق وأن تعرضوا أواخر سنة 2018 لحالات تسمم مشابهة و الناتجة عن تردي جودة الوجبات الغذائية المقدمة من طرف إدارة السجن ما دفعهم إلى مقاطعتها و الاعتراض على تناولها لمدة لا تقل عن الثلاثة أشهر.

للتذكير يتواجد الأسير المدني الصحراوي محمد أحنيني الروه باني بالسجن المحلي أيت ملول 2 ضواحي مدينة أگادير جنوب المغرب بموجب حكم قاسي و جائر تصل مدته للسجن مدى الحياة خلال محاكمة تفتقد لضمانات المحاكمة المعادلة جرت أطوارها بمدينة سلا المغربية بشهادة منظمات دولية وازنة تعنى بحقوق الإنسان كهيومن رايس ووتش و العفو الدولية. (واص)

090/105.