الجامعة الصيفية للشباب والطلبة تختتم أشغالها ببلدة أمهيريز المحررة

أمهيريز (الاراضي المحررة )، 27 غشت 2019 (واص) - اسدل الستار أمس الاثنين ببلدة أمهيريز المحررة على اشغال الجامعة الصيفية للشباب والطلبة ، بحضور رئيس الجامعة السيد سالم لبصير وقائد الناحية العسكرية الرابعة محمد علال  والامناء العامون لمنظمتي الشبيبة والطلبة ، وعدد من الشباب والطلبة بالاضافة الى وفد حقوقي صحراوي . 
 
حفل الاختتام استهل بالوقوف دقيقة صمت ترحما على ارواح شهداء القضية الوطنية، بعدها كلمة لقائد الناحية العسكرية السيد محمد علال شكر فيها كل من ساهم في توفير الامكانيات بغية سير جامعة صيفية في ظروف مريحة .
 
وهنأ محمد علال الشباب والطلبة على نجاح هذه النسخة من الجامعة الصيفية للشباب والطلبة ، داعيا اياهم خاصة الشباب والخريجين الى الالتحاق بمختلف المدارس العسكرية ودعم مؤسسة جيش التحرير الشعبي الصحراوي . 
 
محمد سعيد دادي الامين العام لاتحاد الشبيبة وفي كلمة بالمناسبة ، اكد ان حفل اختتام الجامعة ياتي في ظروف متميز تترجم مكاسب وانجازات حققتها الدولة الصحراوية منها مشاركة رئيس الجمهورية ، الامين العام لجبهة البوليساريو السيد ابراهيم غالي في قمة النيجر ومشاركته في حفل تنصيب الرئيس الموريتاني المنتخب . 
 
وهنأ الامين العام للشبيبة الشباب والطلبة على نجاح هذه الطبعة  بالرغم من الظروف التي ياتي فيها البرنامج نتيجة ارتفاع درجة الحرارةوهو ما اعطى للبرنامج اضافة وقيمة جيدة خاصة العناية التي توليها الدولة من خلال مرافقة الحكومة والامانة الوطنية لهذا البرنامج. 
 
هذا الى جانب جملة المحاضرات التي القيت والتي ساهمت في اطلاع الشباب والطلبة على التجربة الصحراوية الثرية في مختلف المجالات العسكرية والسياسية والحقوقية . 
 
رئيس الجامعة الصيفية ، وزير البناء واعمار الاراضي المحررة السيد سالم لبصير ، أكد ان اختتام الجامعة الصيفية بين احضان مقاتلي جيش التحرير الشعبي الصحراوي هي فرصة للاطلاع على التجربة القتالية المتميزة للجيش الصحراوي . 
 
وأضاف ان الجامعة اظهرت ان الشباب والطلبة اصبح واعي بقضية شعبه العادلة ، معبرا عن يقينه من أن الشباب والطلبة سيواصلون المعركة التحررية حتى استكمال السيادة على كامل تراب الجمهورية الصحراوية .
 
سالم لبصير شكر الناحية العسكرية الرابعة على الاستقبال الجيد وتوفيرها الامكانيات بغية ضمان جامعية صيفية ناجحة . 
 
كما استمع المشاركون في الجامعة الصيفية الى تقرير مفصل عن عمل اللجنة طيلة البرنامج ، وكذا عرض شريط وثائقي عن اهم المحطات التي تضمنها البرنامج من تجييش وثقافة واعلام وتعلم اللغات ومحاضرات  وزيارات ميدانية واستطلاعية لمواقع اثرية وكذا تنظيم وقفة منددة بجدار الذل والعار . 
 
الناشط الحقوقي أمبارك الداودي وغي كلمة باسم الوفد القادم من الارض المحتلة ، اعتبر فيها مشاركة وفد حقوقي في جامعة صباح عثمان حميدة الصيفية للشباب والطلبة هو تحدي لسياسة  الاحتلال وغطرسته  .
 
وعبر الداودي عن فخر واعتزاز الوفد الحقوقي بهذه المشاركة والتي شكلت فرصة للاطلاع على التجربة التي تتميز بها الدولة الصحراوية في مختلف المجالات العسكرية والسياسية والدبلوماسية . 
 
هذا وبعثت الجامعة الصيفية للشباب والطلبة التي عقدت تحت شعار " الشباب والطلبة الصحراويين ... مقاومة ونضال لدعم انتفاضة الاستقلال " عدة رسائل وتوصيات منها رسالة  الى رئيس الجمهورية الامين العام للجبهة السيد ابراهيم غالي واخرى لمقاتلي جيش التحرير الشعبي الصحراوي واخرى الى ابطال  انتفاضة الاستقلال . (واص) 
090/105  موفد "واص" الى أمهيريز المحررة .