عمدة بلدية ثراغوثة يخصص استقبالا متميزا لافواج من أطفال العطلة

 منذ بدء وصول أفواج العطلة الصيفية الى المقاطعات الاسبانية ، كما جرت العادة كل سنة، يخصص المسئولون الاسبان على جميع الاصعدة حيزا ضمن رزنامة انشغالاتهم لاستقبال
 الاطفال الصحراويين وعائلاتهم المضيفة، وطنيا وجهويا ومحليا.
 
 ففي عاصمة مقاطعة أراغون ثراغوثة، أشرف عمدة هذه الاخيرة شخصيا السيد خورخي أثكون على حفل ترحيب بعدة أفواج، مصحوبة بأفراد العائلات، والقائمين على الحركة التضامنية، وخلال وقائع الحفل، أبرز عمدة البلدية تحمس العائلات الاسبانية ، ومساهمة جمعيات الصداقة والتضامن في برنامج العطل، على غرار جمعية أم أدريكة، الناشطة بعاصمة المقاطعة. 
 
ومن جهته، وبعد توجيه الشكر والعرفان الى السلطات المحلية، أشار الممثل الجهوي الأخ سيد أحمد دربالي الى الاهمية التي يكتسيها برنامج عطل السلام، واتاحة الفرصة للسفراء الصغار صحيا وترفيهيا ومعرفيا.
تجدر الاشارة الى أن مقاطعة أراغون تستضيف هذه السنة 140 طفلا وطفلة ، سيتمكنون من المشاركة في أنشطة ثقافية وترفيهية طوال مدة الاقامة.
 
090/304