المعتقلون السياسيون الصحراويون ضمن مجموعة أگديم إزيك بالسجن المركزي القنيطرة يضربون إنذاريا عن الطعام

القنيطرة (المغرب)، 05 أبريل 2019 (واص)- أعلن المعتقلون السياسيون الصحراويون ضمن مجموعة أگديم إزيك المتواجدون بالسجن المركزي القنيطرة شمال الرباط - العاصمة المغربية عزمهم الشروع في إضراب إنذاري عن الطعام لمدة 48 ساعة يومي الخميس و الجمعة 04 ، 05 أبريل 2019 تضامنا منهم مع رفيقهم المعتقل السياسي الصحراوي محمد حسنة أحمد سالم بوريال الذي يخوض معركة الأمعاء الفارغة لليوم السادس عشر على التوالي حسب ماتوصلت به رابطة حماية السجناء الصحراويين .

و تماشيا مع حملة التضامن و المؤازرة التي أعلن عنها المعتقلون السياسيون الصحراويون بمختلف السجون المغربية تنديدا و إحتجاجا منهم على تدهور ظروفهم الإعتقالية و ما يتعرضون له من تمييز عنصري و سوء المعاملة القاسية المتعمدة من طرف مختلف الإدارات السجنية المغربية ، كما تعتبر الخطوة النضالية هي الثالثة من نوعها في غضون أسبوع للفت إنتباه كل الضمائر الحية عبر العالم قصد مؤازرة المعتقل السياسي الصحراوي محمد حسنة أحمد سالم بوريال في معركته المصيرية.

و فيما يتعلق بحالة المعتقل السياسي الصحراوي ضمن مجموعة أگديم إزيك سيد البشير علالي بوتنگيزة و لأسباب مرتبطة بما تعرض له أمس الأربعاء من مصادرة لحقه الأساسي في التطبيب و العلاج فضلا عن سياسة التمييز العنصري و التهديد بإجراءات عقابية مرفوقة بالسب و الشتم و بإشراف من مدير السجن المركزي القنيطرة و معاونيه من موظفين وعساكر يضرب هذا الأخير عن الطعام لمدة 48 ساعة إنسجاما أيضا مع حملة التضامن المعلنة مع رفيقه المعتقل السياسي الصحراوي محمد حسنة أحمد سالم بوريال في معركة الأمعاء الفارغة .

للتذكير يتواجد المعتقلون السياسيون الصحراويون ضمن مجموعة أگديم إزيك بالسجن المركزي القنيطرة بموجب أحكام جائرة و قاسية تتراوح بين الخمسة وعشرين سنة و المؤبد خلال محاكمة ظالمة تفتقد لضمانات المحاكمة العادلة و التي جرت أطوارها بمدينة سلا المغربية، حسب ما أكدته تقارير الجمعيات الحقوقية الوطنية و المنظمات الدولية الوازنة كهيومن رايتس ووتش و العفو الدولية . (واص)
090/105