إدارة السجن المركزي القنيطرة تصادر حق المعتقل السياسي الصحراوي البشير علالي بوتنگيزة في التطبيب و العلاج

السجن المركزي القنيطرة ( المغرب) ، 03 أبريل 2019(واص)أقدمت إدارة السجن المركزي القنيطرة شمال الرباط العاصمة المغربية صباح اليوم الأربعاء 03 أبريل 2019 على مصادرة حق المعتقل السياسي الصحراوي ضمن مجموعة أگديم إزيك سيد البشير علالي بوتنگيزة في التطبيب و العلاج بعد أن ألغت نقل هذا الأخير إلى المستشفى ، حسب رابطة حماية السجناء الصحراويين بالسجون المغربية.

فمنذ التاسعة من صباح يوم الأربعاء ظل محمد البشير علالي بوتنگيزة في إنتظار نقله إلى المستشفى لما يقارب الثلاث ساعات او أكثر قصد تلقي فحوصات طبية وفق ما أخبر به من لدن موظفي السجن المركزي بالقنيطرة ، إلا أن مدير السجن و البعض من معاونيه تعمدوا مماطلة هذا الأخير بداعي عدم توفر سيارة إسعاف و التي جرى نقل العديد من سجناء الحق العام بها إلى المستشفى وهو ما يعد تمييزا عنصريا في حق المعتقل السياسي الصحراوي، إضافة إلى ربط الاستفادة من هذا الحق في التطبيب

 و العلاج بضرورة إرتداء الزي الذي يميز سجناء الحق العام مع تكبيل يدي المعتقل المذكور بالاصفاد.

و تنديدا منه بما تعرض له من سوء المعاملة القاسية و التمييز العنصري يعتزم المعتقل السياسي الصحراوي محمد البشير علالي بوتنگيزة خوض عدة معارك نضالية إحتجاجية كما يضيف في ذات الشأن أن مدير السجن و معاونيه حاولوا الاعتداء عليه بالضرب و تهديده بإجراءات عقابية ويأتي هذا المنع و جملة الإجراءات العنصرية تزامنا مع ما تضمنه تقرير الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة من فقرات متعلقة بالظروف غير الإنسانية التي يعاني منها المعتقلون السياسيون الصحراويون مجموعة أگديم إزيك.

و للتذكير يتواجد المعتقل السياسي الصحراوي ضمن مجموعة أگديم إزيك محمد البشير علالي بوتنگيزة بالسجن المركزي القنيطرة بموجب حكم جائر وقاسي تصل مدته للمؤبد خلال محاكمة ظالمة تفتقد لضمانات المحاكمة العادلة جرت أطوارها بمدينة سلا المغربية، حسب ما أكدته تقارير الجمعيات الحقوقية الوطنية و منظمات دولية كهيومن رايتس ووتش العفو الدولية وغيرهما. .

(واص) 120/ 090