التلفزيون البنمي يخصص جانبا لدراسة القضية الصحراوية ومستجداتها

بنما، 26 فبراير 2019 (واص) - خصص التلفزيون البنمي حيزا هاما لدراسة القضية الصحراوية ومستجداتها ، على مختلف الأصعدة .   

واستضاف التلفزيون البنمي في هذا الإطار القائم بالأعمال في السفارة الصحراوية ببنما السيد عمار حسنة أحريم ، نوه فيها بأهمية العلاقات بين بنما والجمهورية الصحراوية، مبرزا الأثر التاريخي في العلاقات بين البلدين على اعتبار أن بنما هي أول دولة من أمريكا اللاتينية تعلن اعترافها بالجمهورية الصحراوية، والذي كان بمثابة حافز وإطار للبلدان الأخرى لتحذو حذوها .

وأضاف أن  المحصلة في مستوى العلاقات بلغت "اليوم أكثر من ثمانين دولة تعترف بالجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية".

وعلى صعيد آخر، أشاد القائم بالأعمال في السفارة الصحراوية في بنما، بالعمل التضامني المتميز للمنظمة غير الحكومية “APASOCASA” التي نظمت نهاية الأسبوع الفارط معرضاً للصور الفوتوغرافية تحكي ظروف الحياة الصعبة التي يعيشها الشعب الصحراوي في المناطق المحتلة ونضالهم الراسخ لإنهاء الاحتلال. (واص)

090/105.