"حضور الجمهورية الصحراوية في اجتماع بروكسل أفشل مخططات المحتل المغربي الرامية الى ابادة الشعب الصحراوي " (وزير الشؤون الخارجية)

بروكسل (بلجيكا)، 22 جانفي 2019 (واص) - أوضح وزير الشؤون الخارجية ، عضو الأمانة الوطنية السيد محمد سالم ولد السالك أن حضور الجمهورية الصحراوية في إجتماع وزراء خارجية الاتحاد الافريقي - الإتحاد الأوروبي بالعاصمة البلجيكية بروكسل أفشل مخططات المحتل المغربي الرامية إلى إبادة الشعب الصحراوي .

محمد سالم ولد السالك وفي تصريح أدلى به لوسائل الإعلام عقب الإجتماع ، أكد "أن الحضور الدولي اليوم أثبتت للمحتل المغربى أن مخططاته الرامية إلى إبادة الشعب الصحراوي أو على الأقل ، عرقلة ممارسته لسيادته على كامل ترابه الوطني ستتبدد و تتحطم على قوة و إرادة الشعب الصحراوى الذى سيعرف كيف يفشل جميع المؤامرات و المراوغات و المماطلات .

وأضاف وزير الشؤون الخارجية قائلا " حضورنا فى بروكسيل، عاصمة أوروبا يثبت أولا أن السلام مرهون بإنهاء المغرب لإحتلاله لأراضى الجمهورية الصحراوية ويبرهن ثانيا وبصفة أنه لا شراكة مع الإتحاد الأفريقى بدون الدولة الصحراوية و يؤكد ثالثا، لمن يهمه الأمر، أن الحل الوحيد و النهائى للنزاع القائم بين الجمهورية الصحراوية و دولة الاحتلال هو احترام المملكة المغربية لحدودها الدولية المعترف بها .  

وجدد ولد السالك مطالبته من بروكسيل كل من فرنسا و اسبانيا بمساعدة المغرب باخراجه من الورطة و المغامرة التى إن استمرت ستعصف بالكثير من المصالح، مشير إلى أن الشعب الصحراوي مستعد للسلام العادل المبنى على الشرعية الدولية التي لا تعترف بأية سيادة للمملكة المغربية على بلادنا و التي تقر بحق الشعب الصحراوي فى تقرير المصير و الاستقلال .

كما جدد التأكيد على أن تسجيل الدولة الصحراوية لحضورها اليوم هو انتصار كبير  فى طريق فرض سيادتها و تبوء مكانتها بين الأمم. 

. (واص)

090/105.