الدولة المغربية مطالبة بفتح تحقيق في الإهمال الطبي المؤدي إلى وفاة الطالب الصحراوي " عصام اليوسفي (الكوديسا)

العيون المحتلة ، 10 يناير 2019 (واص) أعلن المكتب التنفيذي لتجمع المدافعين الصحراويين عن حقوق الإنسان اثر وفاة الطالب الصحراوي " عصام اليوسفي " متأثرا بجروحه الخطيرة و بالإهمال الطبي عن تضامنه المطلق مع عائلة  الطالب الصحراوي  و مع زملائه و كافة الطلبة الصحراويين الدارسين بمختلف المواقع الجامعية المغربية، مطالبا بفتح تحقيق في الإهمال الطبي المؤدي إلى وفاة الطالب الصحراوي

                     وطالب  بيان تجمع المدافعين الصحراويين عن حقوق الإنسان الدولة المغربية بفتح تحقيق مستقل حول ملابسات و ظروف و طبيعة الأحداث التي كانت سببا مباشرا في الاعتداء على الطالب الباحث الصحراوي " عصام اليوسفي " ، و كذا الإهمال الطبي الذي طاله قيد حياته بمستشفى محمد الخامس بمدينة طنجة / المغرب .

                  وحمل البيان  الدولة المغربية كامل المسؤولية فيما بات يعاني منه الطلبة الصحراويون من قمع من طرف السلطات المغربية و من هجمات مسلحة لبعض الطلبة المغاربة بمختلف المواقع الجامعية المغربية بشكل يجعل حياتهم معرضة للخطر باستمرار.

 

 للتذكير فقد توفي الطالب الباحث  الصحراوي " عصام اليوسفي " بعد أن قضى حوالي 14 يوما رهن العلاج متأثرا بجروح خطيرة على مستوى الرأس أصيب بها بواسطة حجارة على إثر شجار وقع في حدود الساعة العاشرة ليلا بتاريخ 17 ديسمبر / كانون أول 2018 بين طلبة صحراويين و طلبة مغاربة بالقرب من الحي الجامعي بحي بوخالف بالمدينة المذكورة .

  120/ 090(واص)