جمعية النساء الصحراويات بفرنسا تشارك في الاحتفالات المخلدة لليوم العالمي لذوي الاحتياجات الخاصة

غوني سور سان (فرنسا) 09 ديسمبر 2018 (واص)- شاركت جمعية النساء الصحراويات بفرنسا ، في الاحتفالات المخلدة لليوم العالمي لذوي الاحتياجات الخاصة ، بدعوة من المجلس البلدي لمدينة غوني سور سان ضواحي العاصمة الفرنسية باريس ، وسط حضور لمختلف الهيئات السياسية وجمعيات المجتمع المدني الناشطة بالمدينة.

وكانت المشاركة الصحراوية خلال هذه الاحتفالات ممثلة في رواق للجمعية يضم العديد من المواد والأدوات التقليدية ، وكذا مجموعة من الصور تعكس مراحل كفاح الشعب الصحراوي والوضع الإنساني داخل مخيمات اللاجئين الصحراويين ، وأخرى للمناطق المحتلة من الصحراء الغربية وما يتعرض له الشعب الصحراوي من انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان وجرائم الحرب التي ترتكبها أجهزة الأمن المغربية ضد المدنيين الصحراويين والموارد الطبيعية للإقليم بشكل ممنهج وخطير.

وفي هذا السياق ، أبرزت رئيسة الجمعية أن مشاركة الجمعية في هذا الحدث السنوي ، كان فرصة لإطلاع زوار الرواق من سياسيين وحقوقيين ، على مستجدات القضية الوطنية على المستوى الدولي والإقليمي وكذا وضعية حقوق الإنسان في الأجزاء المحتلة من تراب الجمهورية الصحراوية.

وأكدت المتحدثة أن جمعية النساء الصحراويات ، تسهر بشكل دائم على الحضور والمشاركة في كل الأنشطة سواء تلك التي تنظم البلدية أو الأحزاب السياسية أو الجمعيات ، وذلك من أجل ضمان حضور دائم للقضية الصحراوية والتعريف بكفاح الشعب الصحراوي داخل الأوساط الفرنسية.

( واص ) 090/100