لقاء جنيف : الجزائر تؤكد التزامها من أجل السير الحسن لأشغال المائدة المستديرة

جنيف (سويسرا)، 05 ديسمبر 2018 (واص)- أكد وزير الشؤون الخارجية الجزائري السيد عبد القادر مساهل، اليوم الأربعاء بجنيف، للمبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة إلى  الصحراء الغربية، هورست كوهلر، التزام الجزائر من أجل السير الحسن لأشغال المائدة المستديرة حول نزاع الصحراء الغربية.

"أكد السيد مساهل لكوهلر - حسب ما نقلته وكالة الأنباء الجزائرية - التزام الجزائر بصفتها بلد مجاور بالمساهمة في السير الحسن لأشغال المائدة المستديرة من أجل استئناف مسار المفاوضات بين طرفي  النزاع، المملكة المغربية و جبهة البوليساريو".

وتندرج هذه المقابلة التي جرت قبل انطلاق الأشغال التي استدعيت إليها الجزائر كبلد مجاور و ملاحظ في إطار اللائحة 2440 لمجلس الأمن الأممي.

وخلال هذا اللقاء جدد رئيس الدبلوماسية الجزائرية دعم الجزائر لجهود المبعوث الشخصي الذي أعرب عنها رئيس الجمهورية الجزائرية عبد العزيز بوتفليقة بمناسبة  الجلسة التي خصه بها يوم 23 أكتوبر 2017 بهدف التوصل إلى تسوية لنزاع الصحراء  الغربية طبقا للشرعية الدولية و لوائح الأمم المتحدة ذات الصلة.

يذكر أنه بتاريخ 31 أكتوبر المنصرم حث مجلس الأمن المغرب و جبهة  البوليساريو على استئناف المفاوضات " دون شروط مسبقة و بنية حسنة" بغية التوصل  إلى تسوية سياسية عادلة و مستدامة يقبلها الطرفان و تفضي إلى تقرير مصير الشعب  الصحراوي.(واص)

090/105/700