تدخلات عنيفة و قوية و اعتقالات في صفوف متظاهرين صحراويين طالبوا باستقلال الصحراء الغربية (تقرير)

العيون المحتلة 05 ديسمبر 2018 (واص) - قبل يوم من المفاوضات التي ستحتضنها جنيف بين جبهة البوليساريو الممثل الشرعي للصحراوي و مملكة الاحتلال المغربي , وضع مناضلو الأرض المحتلة برنامج نضالي ينسجم مع المرحلة و تحدياتها , حيث عزم المناضلون على الخروج للتظاهر السلمي بالأعلام الصحراوية قبل يوم من المفاوضات كإشارة واضحة لدعم الوفد المفاوض من قبل الجماهير و رسالة واضحة للاحتلال أن الصحراويين و تنظيمهم السياسي جبهة واحدة لتتجند الجماهير للتحديات و تحتفل للانتصارات .

- العاصمة العيون المحتلة : مقاربة أمنية جديدة تفشل من جديد .

عمدت السلطات المغربية في مقاربتها الأمنية الجديدة إلى نهج جديد بعدما فشلت المراحل الماضية في كل المخططات الميدانية التي كانت ترمي إلى منع إي مناضل من الوصول إلى شارع السمارة "فران مانولو " بالتحديد , حيث كانت المرحلة الأول ترتكز على دوريات في الأحياء المجاورة لمكان الحدث لرصد أي شخص "مشبوه" يقترب من المكان المحدد في شارع السمارة وذلك بحصار منازل المناضلين ومنعهم من المغادرة , ولكن السلطات لاحظت أن كل هذه الإجراءات لم تعطي أكلها فكل وقفة ينجح المناضلون و المناضلات في كسر الحاصر و الوصول للمكان المحدد .

وفي الوقفتين السابقتين اعتمدت الدولة المغربية على نهج جديد يتمثل في وضع دروع بشرية من القوات المساعدة على كل المنافذ المؤدية لشارع السمارة لمنع أي شخص مهما كان من المرور صوب الشارع ومنع السيارات المدنية و تلك التابعة للمواصلات العامة من المرور من شارع السمارة . ورغم أن هذا الإجراء يعتبر مكلف للسلطات المغربية خصوصا أن شارع السمارة قرب نقطة "مانولو " يعتبر عصب المدنية و نقطة حيوية و تجارية ولكن السلطات المغربية فضلت الخسائر المادية على وصول المناضلين الصحراويين للنقطة التي حددوها لتنظيم المظاهرات و رفع الأعلام الصحراوية .

وفي هذه الظروف التي أنتجتها المقاربة الأمنية المغربية اتجاه الوقفات السلمية التي يعرفها شارع السمارة بمدينة العيون المحتلة , استطاع المناضلون التعامل مع الأمر و إنجاح المعارك النضالية بما يخلق حالة الاستنفار و يكلف دولة الاحتلال ويجعل أوراقها تختلط , حيث قرر المناضلون الصحراويون فتح المعركة النضالية بمدينة العيون المحتلة بشكل كامل .

ومن هنا فرض على دولة الاحتلال القيام بإنزالات أمنية على شوارع مختلفة كان من المحتمل أن تخرج فيها مظاهرات , كشارع الطنطان و الجزء الشرقي من شارع السمارة وشارع ما يسمى "مزوار " و شارع رأس الخيمة و نشر  القياد و المقدمين و شيوخ الأحياء في الأحياء و الشوارع على درجات نارية لرصد أي مناضل أو مناضلة أو مظاهرة أو حدث معين . وعلى الساعة الخامس بتوقيت غرينتش السادسة بالتوقيت المحلي يوم الإثنين 4 دجنبر 2018 خرج مجموعة من المناضلات الصحراويات بشارع مكة _ مكان غير متوقع من طرف السلطات _ رافعين الأعلام الصحراوية ومرددين شعارات نضالية غير بعيد عن منزل " رئيس بلدية العيون حمدي ولد الرشيد " , مما جعل اجهزة الاستخبارات تسارع للمكان وتعرض المتظاهرات للسحل و الضرب و الركل و الأساليب الحاطة من الكرامة الإنسانية .

وفي نفس الوقت خرج مناضلون و مناضلات صحراويين شرق "سوق وني " أي وسط شارع السمارة قبالة مقهى "كول بان " المعروف , حيث رددوا شعارات قبل أن تعمد الشرطة السرية و العلنية إلى التدخل على المتظاهرين و تعنيفهم و الاعتداء على إعلامية ومصادرة هاتفها ويتعلق الأمر هنا بالنزهة الخالدي التي اعتقلت ونقلت لولاية الأمن ليفرج عنها بعد ساعات من التحقيق .

وهو نفس الأسلوب الذي انتهج مع الأخ إبراهيم الديحاني الذي اقتيد هو الاخر الى ولاية الامن قصد التحقيق معه .وفي مكان غير متوقع أيضا من طرف سلطات الاحتلال خرجت مظاهرة بالعشرات بالأعلام الوطنية الصحراوية بحي لاحوهم غير بعيد عن شارع ما يسمى "مزوار " حيث ردد المتظاهرون شعارات مطالبة بالحرية و الاستقلال و اخرى داعمة للوفد الصحراوي المفاوض في جنيف .

على الساعة السادسة غرينتش السابعة بالتوقيت المحلي بدأت السلطات المغربية تخفف من حصارها على شوارع المدينة معتقدة أن المعركة انتهت و أن المتظاهرين خرجوا وعادو لبيوتهم وانتهى الأمر , لتفجأ باندلاع مواجهات شهدتها زنقة الشريف الراضي ليلا , حيث ردد متظاهرين صحراوين شعارات وطنية و أخرى داعمة للوفد المفاوض , لتتدخل بعد ذلك القوات المغربية لينتج عن ذلك مواجهات عنيفة بين أبطال الانتفاضة و قوات الاحتلال التي عمدت إلى الاستنجادبإنزالات قمعية مكثفة بعدما تفطن لخطورة استمرار المواجهات ليلا بالحي السالف الذكر الذي تقطنه أغلبية من الصحراويين .

الجدير بالذكر أن مدينة المحتلة عرفت في نفس اليوم تنظيم عمليات كتابة على الجدران , حيث زينت جدران المؤسسات التعليمية بشعارات وطنية و عبارات نضالية باللغة العربية و الإنجليزية .

لائحة الضحايا في وقفة 04\12\2018 بالعيون المحتلة

زوليخة السويح   = إصابة على مستوى الكتف الايمن

فالة محمد عباس = إصابة على مستوى الذراع

حدهم بركة ازريكينات = إصابة على مستوى الرجل والركبة

يهديها أعلي سالم حيمودة = إصابة على مستوى الكتف

امينة سيداحمد سيدابراهيم = إصابة على مستوى الركبة اليمنى

أرغية لكوارى  = كدمات على مستوى الظهر

امباركة حمدي العيمار  اباعلي = إصابة على العديد من اعضاء جسمها _ الظهر واليد والرأس = نقلت للمستشفى

سعاد محمد النوشة = إصابة على مستوى الرطبة اليسرى

نزهة الخالدي = كدمات على مستوى الجسم وقد تم إعتقالها لمدة واطلق سراحها ومصادرة هاتفها

ابراهيم عيسى الديحاني = إعتقال لمدة عدة ساعات واطلق سراحه

لحبيب البشير أعلي الصالحي = إصابة على مستوى الطهر

محمد لحبيب البشير= تعرض للمنع من الوصول للوقفة وإصابته على مستوى الساق اليمنى

سيدي محمد عياش = إصابة على مستوى الذراع الايسر

مريم الجيد الخفاوني = إصابة على مستوى اليد اليمنى

سيدي محمد ددش= المنع من الوصول لمكان الوقفة وتعرض للسب والشتم

دافا أعلي احمد بابو = المنع من الوصول لمكان الوقفة والسب والشتم

سكينة سلمي أحمدناه = إصابة على مستوى العين

غلية الجماني = إصابة على مستوى الرأس

حياة خطاري الخالدي = إصابة بكدمات على مستوى الجسم

مريم السالك البورحيمي=  إصابة على مستوى العين اليسرى

مينة حمدي العيمار أبا أعلي = إصابة على مستوى جسدها وخاصة الراس والظهر والضلوع

سعيد مصطفى هداد= إصابة على مستوى الظهر = من ذو الاحتياجات الخاصة

أمجد سيدي محمد الراضي =  إصابة على مستوى الكتف = من ذو الاحتياجات الخاصة

الصالحة محمد البشير بوتنكيزة = إصابة على مستوى الظهر والذراع

فاطمتومحمد يوسف دهوار = إصابة على مستوى الكتف والذراع

المعلومة عبدالله أحمد سالم = إصابة على مستوى الظهر

زينب البشير لوديكي = إصابة على مستوى الساق واليد

اغلانة المخطار بومخروطة

فاطمة الزيعر= إصابة على مستوى الساق والركبة اليمنى

الزينة  المختار لخليفة = إصابة على مستوى الذهر

أنكية الحواصي = إصابة على مستوى الذراع والكتف

غلة عجنة = إصابة على مستوى الكتف الايسر

أعزيزة اندور = إصابة على مستوى الظهر واليد

- السمارة المحتلة ; استمرار الانتفاضة تلبية لنداء الواجب الوطني

لم يختلف الوضع كثيرا بالنسبة لمدينة السمارة المحتلة عن المدن الاخرى , فظروف الحصار و انتشار أعوان المخزن في كل مكان لرصد الأنشطة النوعية الجديدة التي يبدع فيها مناضلو هذه المدنية المعروفة بالنضال و الإبداع , حيث شكل إلصاق مجموعة من الأعلام الصحراوية بلوحات الترقيم الخاصة بسيارات أعوان السلطة و سيارات الدولة المغربية حالة من الاستنفار و تجنيد كل أتباعها لتعقب الخطوات النضالية التي يشرف عليها أبطال انتفاضة الاستقلال بهذه المدينة المحاصرة بالجيش و المستوطنين .

وحاصرت القوات المغربية مساء امس الإثنين 4 دجنبر 2018 شوارع و أزقة المدينة لمنع خروج الصحراويين للتعبير عن دعمهم ومساندتهم للوفد المفاوض و تمثيل البوليساريو للشعب الصحراوي , حيث عززت القوات المغربية ترسانتها القمعية البشرية بأفراد قادمة من مدن أخرى وحاصرت الأحياء بفرق متحركة و أخرى ثابتة . ورغم هذه الظروف القمعية استطاع المناضلون و المناضلات الخروج بالأعلام الصحراوية في حي التقدم للتعبير عن رفض تواجد الاحتلال في الصحراء الغربية , حيث تدخلت السلطات المغربية بعد دقائق من ترديد المتظاهرين للشعارات , لتفرق المناضلين و تطاردهم في الأزقة و الشوارع المجاورة لمكان الحدث .

- مدينة بجدور المحتلة : حصار وانتهاكات في حق المناضلين ومداهمة للبيوت .

نجح المناضلون الصحراويون بمدينة بجدور المحتلة في كسر الحصار و التطويق القمعي الذي فرضته قوات المغربية على عدد من الأحياء و الشوارع في محاولة لمنع الصحراويين من تنظيم مظاهرات سلمية مطالبة بالحرية و الاستقلال , حيث استطاع المناضلين الصحراويين تنظيم مظاهرات و عمليات نوعية متمثلة في توزيع المناشر و تعليق الأعلام الصحراوية , كما نجح المناضلون في القيام بهذه العمليات في وقت متزامن و واحد بكل من حي كولومينا و حي "سكينة " و حي ما يسمى "العودة " بالإضافة لحي لقبيبات .

وأقدمت القوات القمعية المغربية بأمر من ضباط الاستعلامات و الاجهزة المغربية على التدخل بشكل وحشي على متظاهرين صحراويين وقامت بمداهمة منزل أهل ودي و الاعتداء على الواعرة خيا . حيث تخلفت هذه التدخلات الهمجية بمدينة بجدور العديد من الضحايا من بينهم:    ـ زينابو بابي

ـ فاطمة الحافظي

ـ  سليمة الراحة

ـ الإعلامية هدى بكنا

ـ الواعرة خيا . (واص)

090/105.