ممثلة جبهة البوليساريو في اسبانيا تستقبل من طرف مسؤول العلاقات الدولية في الحزب الاشتراكي العمالي الاسباني

مدريد(اسبانيا)،  03 اكتوبر 2018 (واص)- استقبلت ممثلة جبهة البوليساريو في اسبانيا السيدة خيرة بلاهي، مرفوقة بوفد صحراوي هام، من طرف مسؤول العلاقات الدولية  في الحزب الاشتراكي العمالي الاسباني السيد ايكتور غوميث، وذلك في مقر الحزب بمدريد، أين تطرق الجانبان الى الوضع الراهن للقضيةالصحراوية بالإضافة  الى عدة قضايا ذات الاهتمام المشترك.

وناقش الطرفان في هذا الاجتماع سبل تطوير وترقية التعاون في شتى الميادين والدفع بالعلاقات الثنائية الى الأمام، حيث أكد مسؤول العلاقات الدولية  في الحزب الاشتراكي العمالي الاسباني في هذا السياق أن هذا اللقاء يدخل في إطار إستراتيجية الحزب من اجل تعزيز مكانة اسبانيا في السياسة الدولية.

من جهتها، بعد تقديم شكرها لعقد هذا اللقاء، استعرضت ممثلة جبهة البوليساريو باسبانيا السيدة خيرة بلاهي الوضع الحالي للشعب الصحراوي بعد المجهودات الحثيثة للجمعية العامة الأممية في هذا الشأن والمشاورات التي قام بها المبعوث الشخصي للامين العام للأمم المتحدة  السيد هورست كوهلر من اجل إعادة استئناف المفاوضات المباشرة بين الطرفين، جبهة البوليساريو والمغرب. 

وأكدت ممثلة جبهة البوليساريو في اسبانيا، بالمناسبة، "بأن اسبانيا لا تزال هي القوة المديرة لإقليم الصحراء الغربية، آخر مستعمرة في إفريقيا، حاثة في هذا الصدد الحكومة الاسبانية الحالية للحزب العمالي الاسباني الاشتراكي أن تتخذ خطوات شجاعة مطابقة لمطالب المجتمع المدني الاسباني، من شأنها إنهاء النزاع من خلال تطبيق الشرعية الدولية واحترام حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والاستقلال".

كما ناقش الطرفان وضعية حقوق الإنسان في المناطق المحتلة من الصحراء الغربية بالإضافة الى الانتصار الذي حققه الشعب الصحراوي في محكمة العدل الأوروبية التي استثنت الصحراء الغربية ومياهها الإقليمية من اتفاق الصيد البحري المبرم بين الاتحاد الأوروبي والمغرب.

وضم الوفد الصحراوي الممثل الجهوي بمقاطعة مدريد اﻻخ عبدين بشرايا كما حضر عن الجانب اﻻسباني السيدة بيلين فرنانديث كاتبة التعاون من أجل التقدم، والسيدة كارلوطة ميرتشان الناطقة باسم التعاون من أجل التقدم، والسيدة أينا كالبو مديرة الوكالة اﻻسبانية للتعاون الدولي من أجل التقدم.(واص)

090/102