تأجيل محاكمة ناشطين اعلامين صحراويين والحكم على شاب صحراوي

العيون المحتلة ، 15 أغسطس 2018 (واص) اجلت مايسمى بغرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بمدينة العيون االمحتلة مناقشة ملف الناشطين الاعلاميين الصحراويين محمد سالم ميارة ومحمد الجميعي في حالة اعتقال، اليوم الاربعاء 15 اغسطس 2018 على الساعة 10:15،  الى تاريخ 05 سبتمبر 2018 وذلك بطلب من هيئة دفاع المعتقلين من اجل الاعداد الكافي لملف القضية،

و حسب الجمعية الصحراوية لضحايا الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان المرتكبة من طرف الدولة المغربية فإن محمد سالم ميارة ومحمد الجميعي‘ قد مثلا في حالة اعتقال وهما متابعان من طرف النيابة العامة بتهم " وضع متاريس بالطريق العام و اهانة موظفين عموميين والعنف في حقهم وتعييب اشياء مخصصة للمنفعة العامة "

واثناء المناداة عليهما امام الهيئة المذكورة، حضر االناشطان الاعلاميان في حالة اعتقال، وهما يرددان شعارات سياسية  " لا بديل لابديل عن تقرير المصير " و " الدولة الصحراوية هي حل القضية " و " رغم كل الجبروت نحن شعب لا يموت"و رافعين شارات النصر.

  وقد حضر متضامنات ومتضامنون صحراويون لمؤازرة المعتقلين وذويهم،  كما رصدت الجمعية الصحراوية ASVDH، في  شخص منتدبها الذي حضر ،المحاكمة بصفة ملاحظ تواجد رجال امن بزي مدني داخل قاعة المحاكمة اثناء مثول المعتقلين المذكورين .

جدير بالذكر ان الناشطين الاعلاميين قد تعرضا للاعتقال التعسفي بتاريخ 07 مارس 2018، بمدينة السمارة/ الصحراء الغربية، حيث تم تلفيق تهم جنائية في حقهما، وذلك تطبيقا لنفس السياسات التي طالما انتهجتها السلطات الامنية المغربية في حق النشطاء الاعلاميين والحقوقيين الصحراويين بالمدن المحتلة من الصحراء الغربية.

 

.وفي نفس الموضوع، قضت نفس الغرفة بالحكم على اشرف اولاد الشيخ بالسجن سنة نافذة، والذي تعرض للاعتقال التعسفي منذ تاريخ 26 يونيو 2018 بمدينة الداخلة/ الصحراء الغربية

(واص)  120/ 090