نضال جماهير انتفاضة الاستقلال والجالية الصحراوية محوري في معركة التحرير الوطني (وزير شؤون الأرض المحتلة)

الشهيد الحافظ 18 يونيو 2018 (واص) - أكد اليوم الاثنين  عضو الأمانة الوطنية وزير شؤون الأرض المحتلة والجاليات السيد البشير مصطفى السيد ، أن نضال جماهير انتفاضة الاستقلال بالمدن المحتلة وجنوب المغرب وبالمواقع الجامعية المغربية والجالية الصحراوية عبر كافة تواجداتها محوري في معركة التحرير الوطني.

وحيا الوزير في تصريح لوسائل الإعلام بمناسبة اليوم الوطني للمفقود المصادف 18 يونيو من كل سنة ، صمود جماهير انتفاضة الاستقلال في مواجهة العدو المغربي ، والوقفات البطولية للجالية الصحراوية التي أظهرت وطنيتها والتحامها بشعبها وتشبثها بأهدافه في تقرير المصير واستكمال السيادة ، وهي حاضرة ومتأهبة لما يتطلبه الظرف ، والتي برزت إضافتها عبر محطات بارزة من خلال وقفات (جنيف ، بروكسل ومدريد) على اعتبار الظرفية والمكان الذي نظمت فيه هذه الوقفات.

ودعا السيد البشير مصطفى السيد الجميع إلى ضرورة الوقوف في وجه محاولات الأعداء ومواصلة الوقفات السلمية التضامنية مع المعتقلين السياسيين الصحراويين بالسجون المغربية ومؤازرتهم، وكذا الحفاظ على المكاسب المحققة على جميع المستويات.

وأكد وزير شؤون الأرض المحتلة والجاليات ، أن العدو يعيش حصارا خانقا نتيجة رفضه استئناف مفاوضات السلام مع جبهة البوليساريو ، وعرقلته مجهودات المبعوث الشخصي للأمين العام الأممي وغلق الإقليم أمام المراقبين الدوليين وعلى رأسهم وسائل الإعلام الدولية ، مشيرا إلى أن الأيام القادمة ستكون حاسمة وتتطلب قفزة حقيقية من أجل مواصلة التحدي وإرغام العدو على التسليم بحق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره.

( واص ) 090/100