سلطات الاحتلال المغربية تصدر حكما قاسيا بحق الاعلامي الصحراوي لعروصي اندور

العيون المحتلة 22 ماي 2018 (واص)- اصدرت سلطات الاحتلال المغربية حكما قاسيا بحق الاعلامي الصحراوي لعروصي اندور، و ذلك بعد مثوله يوم الاثنين 21 ماي 2018 امام  محكمة الاحتلال الابتدائية بالعاصمة المحتلة العيون والتي اصدرت بحقه حكمها الجائر القاضي ب 3 اشهر سجنا نافذا و غرامة مالية قدرها 10.000 درهم.

وقد مثل الناشط و الاعلامي الصحراوي أمام هيئة المحكمة مؤازرا بالمحاميين الصحراويين " بازبد لحماد " و " محمد ابو خالد " الذين أكدا في معرض مرافعتيهما براءة المعتقل انطلاقا من غياب حالة التلبس  والتناقض الحاصل بين الروايات التي تضمنها  المحضر الذي يحاكم به المعتقل، إلى جانب الحالة الصحية للناشط الاعلامي " لعروصي اندور " التي تفند الادعاءات التي تضمنها المحضر السالف الذكر.

وجرت المحاكمة في اجواء طبعها الحصار المكثف، حيث تم منع عالة المعتقل والمتضامنين معهم من ولوج قاعة الجلسات كما تم الاعتداء على بعضهم ومطاردة اخرين بالأزقة والشوارع المحاذية لمقر المحكمة كما تم اعتقال الاعلامية الصحراوية " الصالحة بوتنكيزة " من امام مقر المحكمة ونقلها الى وجهة مجهولة.

جدير بالذكر ان المعتقل السياسي الصحراوي  عضو مركز بنتيلي الإعلامي " لعروصي اندور " قد تم اعتقاله من طرف قوات الاحتلال بتاريخ 02 ماي 2018 قبل أن تتم إحالته على السجن الأكحل بالعيون المحتلة بتهم وملفات ملفقة ليكون بذلك الإعلامي الصحراوي الثالث الذي يتم اعتقاله في ظرف اقل من شهر بعد كل من " محمد سالم ميارا " و " محمد الجميعي " عضوي فريق " السمارة نيوز " الذين لم تتم محاكمتهم بعد. (واص)

090/110