المندوب العام لمنظمة "أكات" يدعو إلى تنظيم حملة للتحسيس بقضية كلود مونجان أسفاري

باريس (فرنسا)، 26 أبريل 2018 (واص) دعا جان إتيان دو ليناريس، المندوب العام لمنظمة المسيحية لمناهضة التعذيب، كل المدافعين عن حقوق الإنسان واللجن الفرعية للمنظمة على كامل التراب الفرنسي إلى تنظيم إضرابات عن الطعام وأيام تضامنية، دعما للمعركة التي تخوضها المواطنة الفرنسية كلود مونجان ببلدية إيڤري سور سين.

هذا وحذر السيد جان إتيان خلال الندوة الصحفية المنعقدة ببلدية إيڤري بخصوص قضية كلود مونجان، من إستمرار قمع الأصوات التي تحترم القانون الدولي، مضيفاً أن هذا الأمر يفتح الباب أمام العنف، المرفوض شكلا ومضمونا.

وفي تعليقه على خطوة الإضراب عن الطعام الغير المحدود الذي تخوضه السيدة كلود مونجان، أشار أن هذا جزء من نزاع موجود منذ مدة طويلة، من أجل أن إستراجع كرامة وحرية الشعب الصحراوي المسالم.

وتبقى الإشارة أن منظمة "أكات "الفرنسية، سبق أن رفعت دعوى قضائية أمام المحكمة باريس واللجنة الأممية لمناهضة التعذيب في التعذيب الذي تعرضه المعتقل السياسي النعمة أسفاري، الحائز على جائزة "أنجيل دي تيرتر" لحقوق الإنسان بداية لسنة 2017.

(واص)  120/ 090