وزارة الأرض المحتلة والجاليات تشيد عاليا بمشاركة الجالية الصحراوية بجنيف

 

الشهيد الحافظ(مخيمات اللاجئين الصحراويين)،17 مارس 2018(واص)-أشادت وزارة شؤون الأرض المحتلة والجاليات بالمستوى العالي الذي ميز الوقفة  التي نظمتها الجالية الصحراوية  بجنيف في ال16 من مارس الجاري ،جاء ذلك في بيان تحصلت وكالة الأنباء الصحراوية على نسخة منه.

إن وزارة شؤون الأرض المحتلة و الجاليات لتشيد بمشاركة كل فصائل الجالية الصحراوية في هذا الحدث خاصة من اوروبا و امريكا ، كما تثني وبحرارة المساهمة النوعية لاطارات و جماهير انتفاضة الاستقلال  بالأرض المحتلة في هذه الوقفة التاريخية

وجاء في بيان وزارة شؤون الأرض المحتلة والجاليات"أنه  في هذا الظرف تبرز معطاة الجالية الصحراوية بالخارج كرقم بالغ الأهمية في هذا الحصاد من خلال الوقوف كسند قوي و صوت صارخ يكمل المشهد في لوحة الشموخ التي يرسمها وقوف المقاتلين في جبهات القتال واستماتة السجناء وراء قضبان سجون الاحتلال وصمود المناضلات و المناضلين في مختلف مواقع الفعل الوطني".

لقد شكلت وقفة السادس عشر من مارس 2018  أمام مقر الأمم المتحدة بجنيف حدثا مفصليا في مسيرة نضال الجالية الصحراوية بالخارج إذ عكست عمق وتوقيف المبادرة من خلال وضوح الأهداف و صواب الخطة و سلامة التنفيذ "يضيف بيان وزارة الأرض المحتلة والجاليات .



"إن وزارة شؤون الأرض المحتلة و الجاليات وهي تتابع فصول هذا الفعل الثوري الرائد من مختلف ساحات تواجد الصحراويين عبر العالم لتعبر عن افتخارها بهذه الروح التي ما فتئت تجمع الصحراويين و تصنع حدثهم الأسمى في أجمل و اجل صور الإخلاص لله و الوطن و الشهداء"يضيف بيان وزارة الأرض المحتلة.

لقد مثلت هذه الوقفة ردا صريحا و علنيا لكل من سولت له نفسه يوما الاعتقاد بإمكانية تخلي الصحراويين عن مشروعهم الوطني أو تفريطهم  في عهد قطعوه على أنفسهم  مع من قدموا أرواحهم بسخاء  لفرض إرادة هذا الشعب و تحقيق طموحاته في الاستقلال و بناء الدولة الصحراوية الحرة و ذات السيادة التي تنعم فيها الأجيال القادمة

إن وزار ة شؤون الأرض المحتلة والجاليات لترفع تحياتها الحارة لكل مواطني و جمعيات الجالية الصحراوية الذين تنصلوا من كل التزاماتهم قاطعين ألاف الأميال جوا وبرا لتأدية الالتزام الاسمي ، التزام الواجب الوطني.

كما تهيب وزارة الأرض المحتلة في الوقت ذاته بجميع الصحراويين الى الحذو حذو هذا النوع من المبادرات التي تعزز الثقة في الضمير الجماعي وفي النصر النهائي وفي الأساليب المتبعة لبلوغه

إن وزارة شؤون الأرض المحتلة و الجاليات لتحي وتثمن بالمثل مساهمة جاليات الشمال والجنوب التي أبانت عن حيوية في هبتها المقدرة للتأييد والمؤازرة كما تثمن عاليا مساهمة الحركة التضامنية العالمية التي رافقت هذا الحدث و ساهمت في إنجاحه من جمعيات صداقة و منظمات و شخصيات سياسية وحقوقية و إعلامية يضيف البيان(واص).

090/97