معتقلون سياسيون ضمن مجموعة اكديم ازيك يعلنون الدخول في إضراب لا محدود عن الطعام

السجن المركزي القنيطرة (المغرب)،  06 مارس 2018 (واص)قرر معتقلون سياسيون صحراويون ضمن مجموعة أكديم إزيك خوض إضراب لا محدود عن الطعام إبتداءا من يوم 09 مارس الجاري ، ويتعلق الأمر بكل من أبهاه سيدي عبد الله و بوريال محمد و بوتنكيزة محمد البشير و الخفاوني عبد الله.

و أعلنت المجموعة أنه تم إعفاء كل من الرفاق الزاوي الحسين و بنكا الشيخ من الدخول في الإضراب لأسباب صحية.

وجاء في بيان صادر عن المجموعة بأن الدولة المغربية لازالت ماضية في سياسة صم الآذان و اللامبالاة تجاه كل مطالب المعتقلين  السياسيين الصحراويين  المشروعة و المنصوص عليها في كل القوانين و التشريعات الدولية و لم تعمل على القيام بأي إجراء لتحسيس ظروف اعتقالهم المزرية  رغم إرساليات  مختلفة إلى ما يسمى المجلس المغربي لحقوق الإنسان و الوكيل العام لدى محكمة الاستئناف بالقنيطرة و المندوبية العامة لإدارة السجون  و كذا إلى وزير العدل المغربي.

ونددت المجموعة بكل الخروقات القانونية و المعاملة اللانسانية المنتهجة في حقهم من طرف الدولة المغربية، معلنة تضامنها المطلق و اللامشروط مع المعتقل السياسي الصحراوي و الناشط الحقوقي  النعمة أصفاري و إستنكارها لما تعرض له من إهانة و إنتقام.

وأعلنت عن تضامنها اللامحدود مع كافة المعتقلين السياسيين الصحراويين بالسجون المغربية ، شاجبة سياسة القمع و الترهيب التي تنتهجها الدولة المغربية في حق أبناء شعبنا في كل مواقع الفعل و النضال.

ودعت المجموعة كل المنظمات و الهيئات و الجمعيات الحقوقية الدولية و كل المدافعين عن حقوق الإنسان إلى الضغط على الدولة المغربية من أجل إطلاق سراحهم و جميع المعتقلين السياسيين الصحراويين بالسجون المغربية.

  120/090(واص)