منظمة عدالة البريطانية تشارك في الدورة السابعة والثلاثين لمجلس حقوق الإنسان بجنيف

جنيف ( سويسرا ) 26 فبراير 2018 (واص) - للفترة من 25 فبراير الجاري إلى 16 مارس المقبل ، يشارك السيد سيد أحمد اليداسي ممثلا عن منظمة عدالة البريطانية ، في اجتماعات الدورة 37 لمجلس حقوق الإنسان والتي افتتحت بمقر الأمم المتحدة بمدينة جنيف السويسرية. مشاركة المنظمة البريطانية في هذه الدورة واللقاءات التي سيتم تنظيمها على هامش الاجتماعات الرسمية ونشاطات أخرى ، جاءت ضمن وفد مشترك ضم عددا من النشطاء والمدافعين عن حقوق الإنسان الصحراويين ومنظمات صحراوية ودولية صديقة.

وسينظم الوفد فعاليات داخل قصر الأمم المتحدة وسيطلع المجلس والمنظمات الدولية على مستجدات الانتهاكات والأوضاع الحقوقية في الصحراء الغربية المحتلة.

وذكرتْ عدالة البريطانية في بيان لها الْيَوْمَ الاثنين أنها لازالت توثق انتهاكات واضحة على أصعدة مختلفة كاستمرار عمليات قمع المظاهرات السلمية المطالبة بتقرير المصير في الصحراء الغربية ، سياسة التمييز ضد الصحراويين ، حملات التضييق على حرية الرأي والتعبير وملاحقة النشطاء والمدافعين عن حقوق الإنسان والتضييق على المعتقلين السياسيين الصحراويين في زنازنهم.

وفي هذا السياق ، أبرز السيد سيد أحمد اليداسي "أن انتهاكات حقوق الإنسان في المناطق المحتلة من الصحراء الغربية ليست حالات معزولة أو خلل معين في إدارة مغربية أو خلل في أفراد من قوات الأمن المغربي ، بل هي على نطاق واسع وممنهج والسلطات المغربية تتبنى مثل هذه الانتهاكات ولا تضع أَية آليات لإيقاف مثل هذه الانتهاكات ؛ وبالتالي على الأمم المتحدة أن تضع آلية مستقلة لرصد هذه الانتهاكات وإذا لم يتم ذلك فإن هذه الانتهاكات لن تتوقف وستستمر".

وأضافت المنظمة البريطانية في بيانها ، أن مشاركتها في أشغال المجلس تهدف إلى إلزام الحكومة المغربية باحترام تعهداتها بخصوص حقوق الإنسان ، ومناشدة حكومات الدول التي تحترم مبادئ حقوق الإنسان ، مساعدة الشعب الصحراوي لنيل حقوقه العادلة وعلى رأسها الحق في تقرير المصير.

وكان مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة ، قد افتتح اأمال دورته السادسة والثلاثين العادية اليوم في قصر الأمم المتحدة بمدينة جنيف السويسرية ، وسيناقش ما يتعلق بأحوال حقوق الإنسان في العالم وذلك تحت البنود المختلفة التي تنظم عمله ومتابعة بعض القضايا المتعلقة بالأحداث الجارية في بعض البلدان.

ويُشارك في اجتماعات المجلس ممثلو البعثات الدبلوماسية في جنيف وممثلو الدول المشاركة ، إضافة إلى الكثير من مندوبي المنظمات الدولية أو ممثليهم ، كما يشارك وفد صحراوي يضم فعاليات حقوقية من المناطق المحتلة ، مخيمات اللاجئين والجالية في المهجر.

( واص ) 090/100