لجنة الصداقة الفرنسية مع الشعب الصحراوي تنظم لقاءً حول القضية الصحراوية

باريس ( فرنسا ) 27 يناير 2017 (واص) - نظمت لجنة الصداقة الفرنسية مع الشعب الصحراوي لقاءً حول القضية الوطنية بمشاركة برلمانيين من الصحراء الغربية ، الجزائر وفرنسا.

وفي هذا اللقاء ، استعرضت البرلمانية الصحراوية السيدة الشابة سيني نضال المرأة الصحراوية ودورها الريادي في بناء مؤسسات الدولة الصحراوية في خضم معركة التحرير والبناء التي يخوضها الشعب الصحراوي من أجل استكمال السيادة على أرضه.

وعرجت المتحدثة على نضال المرأة الصحراوية في المناطق المحتلة ووقفاتها السلمية وما تعانيه من تعذيب ، اغتصاب ، اختفاء قسري ومحاكمات صورية يتعرض لها المعتقلون السياسيون الصحراويون وفي مقدمتهم معتقلو أكٌديم إزيك.

وأبرزت السيدة الشابة سيني مكانة المرأة الصحراوية في صنع القرار على المستوى التنفيذي والتشريعي ، ملحة على ضرورة تفعيل الدبلوماسية البرلمانية كواجهة للدولة الصحراوية وبناء علاقات مع البرلمانات الأخرى في إطار تبادل الخبرات والتجارب وربط العلاقات مع الفاعلين في المجال السياسي والحقوقي والدبلوماسي والمؤسساتي والإعلامي والإنساني.

وحضر اللقاء عدد من الشخصيات من بينها رئيس لجنة العلاقات الخارجية في البرلمان الجزائري السيد عبد الحميد سي عفيف ، النائب في البرلمان الفرنسي وصديق الشعب الصحراوي السيد جون بول لوكوك ، ممثل جبهة البوليساريو بفرنسا السيد أبي بشرايا وأعضاء من التمثيلية وأفراد الجالية الصحراوية في فرنسا ، إلى جانب شخصيات سياسية وحقوقية ونقابية فرنسية.

( واص ) 090/100