نقل المعتقل السياسي الصحراوي يحي محمد الحافظ إعزة من جديد إلى المستشفى

بوزكارن ( المغرب )، 06 ديسمبر 2017 (واص) - نقلت من جديد إدارة سجن بوزكارن المغربي ، المدافع عن حقوق الإنسان والمعتقل السياسي الصحراوي يحي محمد الحافظ إعزة اليوم الأربعاء إلى المستشفى العسكري بالمدينة المذكورة، حسب ما أفاد به المكتب التنفيذي لتجمع المدافعين الصحراويين عن حقوق الإنسان .

وحسب المصدر ذاته  ظل السجين السياسي الصحراوي " يحيى محمد الحافظ إعزة " ينتظر و يخضع للعلاج لدى طبيب مختص في الأمراض الجلدية لمدة تجاوزت 03 ساعات قبل أن تتم إعادته وسط إجراءات مشددة إلى زنزانته داخل السجن.

و بحسب إفادة عائلة المعني فإن أبنها تم نقله إلى المستشفى المذكور لمتابعة العلاج على نفقته الخاصة بعد أن ظل لعدة شهور ينتظر فرصته في العلاج دون أن يحصل عليه ، و هو ما اضطره إلى خوض إضراب مفتوح عن الطعام انتهى بنقله إلى المستشفى العسكري لمتابعة العلاج على نفقته الخاصة

تجدر الإشارة ، إلى أن المدافع عن حقوق الإنسان والمعتقل السياسي الصحراوي يحي محمد الحافظ إعزة البالغ من العمر أكثر من 51 سنة والأب ل 03 أبناء يقضي عقوبة سجنية مدتها 15 سنة سجنا نافذة بعد تعرضه للاعتقال السياسي بتاريخ 01 مارس 2008 بمدينة الطنطان جنوب المغرب ، على خلفية نشاطه الحقوقي وموقفه من قضية الصحراء الغربية الداعم لحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير. (واص)

090/105.