مشاركة الجمهورية الصحراوية في القمة الأوروإفريقية الخامسة تبشر بفصل جديد من نضال الشعب الصحراوي

بروكسل 03 ديسمبر 2017 (واص) - أكد الممثل السابق لجبهة البوليساريو في بلجيكا جمال زكريا أن مشاركة الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية في القمة الخامسة للاتحاد الإفريقي الاتحاد الأوروبي ، حيث تجلس إلى جانب المغرب ، تبشر بفصل جديد من نضال الشعب الصحراوي لممارسة حقه في تقرير المصير.

وأبرز المتحدث -حسب ما أفادت به وكالة الأنباء الجزائرية- أن "مشاركة الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية في هذه القمة تشكل فصلا جديدا يمكن أن يسمح بتنبؤ آفاق جديدة" لتسوية النزاع في الصحراء الغربية ، وذلك في مناقشة أول أمس الجمعة تلت عرض الفيلم الوثائقي الإسباني "أطفال الغيوم ، المستعمرة الأخيرة" من إنتاج ألفارو لونغوريا وخافيير باردم.

وأضاف السيد جمال زكريا ، أن وجود رئيسي الدولتين (الرئيس الصحراوي والملك المغربي) في هذه القمة سمح بتحطيم الحواجز وحقق تقدما من حيث تطور العقليات ، مبرزا أن مشاركة الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية في هذه القمة هي أيضا "معركة خاسرة" للمغرب الذي حاول عدة أشهر استبعاد الصحراء الغربية وهي بلد مؤسس للاتحاد الإفريقي ، من هذا الاجتماع المهام.

وأكد المتحدث أن المغرب مارس ، لعدة أسابيع، ضغوطا على الاتحاد الأوروبي وبعض الدول الأعضاء ، وكذلك على البلد المضيف لهذه القمة ساحل العاج ، لمنع الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية من المشاركة في هذا الحدث.

( واص ) 090/107/700