الجمهورية الصحراوية تترأس مشاورات دول إقليم شمال إفريقيا

أديس أبابا ( إثيوبيا ) 28 أكتوبر 2017 (واص) - قدم وفد الجمهورية الصحراوية الذي يترأسه وزير الشؤون الخارجية السيد محمد سالم السالك ، نتائج المشاورات بين دول إقليم شمال إفريقيا بخصوص تشكيلة هيئة مكتب اللجنة الفنية المتخصصة للشؤون المالية والنقدية والتخطيط الاقتصادي والتكامل ، خلال أشغال الدورة العادية الثالثة التي عقدت بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا يومي 26 و27 أكتوبر 2017.

ولدى استعراضه نتائج المشاورات التي ترأستها الجمهورية الصحراوية ، أكد ولد السالك أن مواقف دول الإقليم كلها تتماشى مع القواعد الإجرائية والأعراف المعمول بها في تنظيم عمل الهيئات الإفريقية باستثناء بلد واحد ، انضم حديثا ويحاول تغيير القواعد القانونية المعمول بها داخل هيئات الاتحاد الإفريقي.

ونجحت المشاورات التي قادتها الجمهورية الصحراوية في تحقيق توافق جميع دول الإقليم باستثناء بلد واحد ، حول اعتماد القواعد القانونية والإجراءات العرفية التي تنظم كافة هيئات الاتحاد الإفريقي ، حيث يسعى المغرب بعد انضمامه للمنظمة القارية إلى عرقلة تفاهم الدول الأعضاء حول تشكيل هيئات ومؤسسات المنظمة القارية.

وحضرت الجمهورية الصحراوية في هذه الدورة بمستوى تمثيل هام جدا ، ترأسه وزير الشؤون الخارجية السيد محمد سالم السالك رفقة السيد محمد لمين أحمد المكلف بالخزينة العامة والسيد حمدي الخليل ميارة الوزير المنتدب المكلف بالشؤون الإفريقية ، وكذا السفير الصحراوي لدى إثيوبيا والاتحاد الإفريقي لمن أباعلي ، إضافة إلى المدير المركزي بوزارة الشؤون الخارجية السيد أيوب محمد سالم وأعضاء البعثة الصحراوية لدى الاتحاد الإفريقي.

وركزت الدورة العادية الثالثة على مناقشة التحديات القارية في الميدان الاقتصادي والنقدي والتخطيط الاستراتيجي ؛ من خلال بحث تنفيذ المخططات القارية الرامية إلى تحقيق التكامل والازدهار القاري في آفاق سنة 2063.

( واص ) 090/201