"ننتظر خطوات عملية وملموسة من زيارة المبعوث الأممي هورست كوهلر" (الأمين العام لوزارة الخارجية)

الشهيد الحافظ 16 أكتوبر 2017 (واص) - أوضح الأمين العام لوزارة الخارجية السيد محمد سالم حمدا في تصريح للقناة الإذاعية الجزائرية الأولى أن الصحراويين ينتظرون خطوات عملية وملموسة تضع حدا لتعنت المحتل المغربي وتمرده على الشرعية الدولية على حد تعبيره.

وأضاف أنه علي يقين من أن المبعوث الأممي سيجد التعاون التام من طرف الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب وسلطات الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية من أجل تطبيق قرارات الأمم المتحدة التي اتخذت على مدار العقود الأخيرة، والتي تطالب كلها بتمكين الشعب الصحراوي من تقرير مصيره .

وكانت جبهة البوليساريو قد جددت الترحيب في اجتماع مكتبها الدائم للأمانة الوطنية أمس الأحد برئاسة الرئيس إبراهيم غالي بالزيارة التي سيقوم بها المبعوث الشخصي للأمين العام  للأمم المتحدة إلى الصحراء الغربية هورست كوهلر يوم الأربعاء 18 أكتوبر 2017، مبدية استعداد الطرف الصحراوي للتعاون البناء من أجل استكمال تصفية الاستعمار من آخر مستعمرة في إفريقيا، بتمكين الشعب الصحراوي من حقه، غير القابل للتصرف، في تقرير المصير والاستقلال.

وبدأ المبعوث الخاص للأمين العام الأممي إلى الصحراء الغربية هورست كولر هذا الاثنين أول زيارة له إلى المنطقة منذ تعيينه في سبتمبر الماضي خلفا لكريستوفر روس، في إطار جهود الأمم المتحدة لبعث المفاوضات بين جبهة البوليساريو و المغرب، بعد تجميد دام خمس سنوات.  

وتعد هذه الزيارة الأولى له إلى المنطقة منذ تعيينه شهر سبتمبر الفارط من قبل الأمين العام للأمم المتحدة السيد أنطونيو غوتيريس كمبعوث شخصي إلى الصحراء الغربية خلفا لكريستوفر روس.  (واص)

090/105.