انطلاق اشغال الدورة الاستثنائية لمجلس وزراء خارجية دول الاتحاد الافريقي حول قمة الشراكة الافريقية الاوروبية المقبلة.

اديس ابابا (اثيوبيا) 16 اكتوبر 2017، واص. انطلقت اليوم الاثنين بمقر الاتحاد الافريقي في اديس ابابا، اشغال الدورة الاستثنائية السابعة عشرة لمجلس وزراء خارجية دول الاتحاد الافريقي، حول بحث الموقف الافريقي الموحد بشأن قمة الشراكة بين الاتحاد الافريقي-الاتحاد الاوروبي، بمشاركة وفد صحراوي يقوده السيد محمد سالم ولد السالك عضو الامانة الوطنية لجبهة البوليساريو وزير الشؤون الخارجية.

و ستناقش الدورة الجارية مسألة حق المشاركة لجميع دول الاتحاد الافريقي الاعضاء في القمة الخامسة بين الاتحاد الافريقي/الاتحاد الاوروبي التي ستعقد يومي 29/30 نوفمبر المقبل بالعاصمة الايفوارية ابيدجان، اضافة الى بحث مشروع وثيقة عمل القمة و مشروع الاعلان الذي من المتوقع ان يتوجها.

 كما ستعتمد الدورة مسودة المشاريع المشتركة دات الاولوية لدى الشريكين 2018/2022، و في مقدمتها قضايا الشباب و الهجرة و قضايا السلم و الامن و التركيز على التنمية المستدامة، اضافة الى بحث مشروع الموقف الافريقي الموحد حول اتفاق كوتونو لما بعد 2020، و المتضمن الشراكة التنموية بين الاتحاد لافريقي و منظقة الكاريبي و المحيط الهادي.

للاشارة فان الدورة الاستثنائية للمجلس التنفيذي التابع للاتحاد الافريقي التي تدوم يوما واحدا، سيتعتمد التقرير الصادر عن الخلوة الاخيرة للجنة المندوبين الدائمين التي عقدت باديس ابابا يومي 12 و 13 اكتوبر 2017، و تحضرها الجمهورية الصحراوية بوفد هام يضم الى جانب وزير الشؤون الخارجية السادة، حمدي الخليل ميارة الوزير المنتدب المكلف بالشؤون الافريقية، لمن اباعلي السفير الصحراوي لدى اثيوبيا و الاتحاد الافريقي، اضافة الى اعضاء البعثة الصحراوية لدى اثيوبيا و الاتحاد الافريقي.

090/201، واص.