المهرجان الوطني للفيلم القصير: فيلم " حرب السلام " يفوز بالمرتبة الأولى

ولاية أوسرد 26 سبتمبر 2017 (واص) - حاز فيلم "حرب السلام" على المرتبة الأولى كأفضل فيلم في الطبعة الأولى من المهرجان الوطني للفيلم القصير ، الذي اختتمت أشغاله منذ لحظات من الآن بولاية أوسرد ، بحضور مسؤول أمان التنظيم السياسي حمة سلامة ووالي ولاية أوسرد مريم السالك والأمين العام لوزارة الثقافة  مصطفى محمد فاظل .

 الفيلم من إخراج الإعلامية الصحراوية من المناطق المحتلة عيشة ببيت  ويروي حكاية أولئك الذين يسألون في يأس مخيف، البحر عن باب الطوارئ، في ظل اللاحرب واللاسلم، الذي تعيشه الصحراء الغربية وخاصة الجزء المحتل منها، خيث يحاول البطل في هذا الفيلم إقناع رفاقه بمغادرة أرض الوطن نحو المجهول، قد يكون هذا المجهول بطن سمكة، حرمه الاحتلال التمتع بها، بعد أن سلبه حق الوجود، يقنع رفاقه بعد أن أنهكته حرب السلام، إنها وضعية اللاسلم واللاحرب.

كما تحدث الفيلم أن  في حرب السلام يكون سلاحنا هو الحناجر المبحوحة، بينما يتسلح المحتل المغربي بالجهاز القمعي بكل أنواعه والمخدرات والتهجير، سقط في حرب السلام هاته العديد من الشهداء منهم من سقط تحت التعذيب ومنهم من التهمتهم أسماك بحرهم.

ويظهر الفيلم سيناريوهين اثنين لمعالجة هذا الواقع المعقد، إما الموت في البحار والمساهمة في تنفيذ سياسات الاحتلال التهجيرية للنظام المغربي، وإما الصمود والبحث عن سبل أكثر فعالية للنضال من أجل الاستقلال التام.

إلى ذلك أسدل الستار الليلة على فعاليات الطبعة الأولى من المهرجان الوطني للفيلم القصير بولاية أوسرد بعد يومين من عرض الأفلام المشاركة .

كما تم توزيع جوائر وشهادات تقديرية لبعض الفنانات ، بالإضافة الى تكريم بعض الأفلام المشاركة . (واص)

090/105.