جمعيات حقوقية صحراوية تدين منع السفيرة خدجتو المخطار من دخول البيرو

العيون المحتلة 14 سبتمبر 2017 (واص) - أعربت جمعيات حقوقية صحراوية  عن استنكارها من التصرف الذي طال السفيرة الصحراوية المتجولة بأمريكا اللاتينية السيدة خدجتو المخطار ومنعها بمطار ليما الدولي من دخول البيرو .

وفي هذا الإطار عبر المرصد الصحراوي للطفل والمرأة بالعيون بالمحتلة عن استنكاره لهذا التصرف الذي طال الدبلوماسية الصحراوية خدجتو المخطار .

وأضاف المرصد في بيان تضامني له " أن قرار توقيف السفيرة خدجتو المخطار راجع لضلوع لوبيات مغربية تريد من ورائه الضغط على دولة البيرو للتأثير على موقفها من قضية الصحراء الغربية وكذلك التضييق على عمل الدبلوماسية الصحراوية "خدجتو المخطار" خصوصا أنها نشطت العديد من اللقاءات والندوات التي تعرف بالقضية الصحراوية العادلة ".

 كما جدد المرصد دعوته جميع المنظمات الوطنية منها والدولية  للتحسيس والتعريف بقضية الدبلوماسية الصحراوية ، مثمنا عاليا العمل الدبلوماسي الذي تقوم به السفيرة الصحراوية .

من جهتها لجنة الدفاع عن تقرير مصير شعب الصحراء الغربية عن استغرابها من  منع السفيرة الصحراوية المتجولة بأمريكا اللاتينية خدجتو المخطار وتوقيفها بدون سبب يذكر، معلنة تضامنها اللامحدود معها وتطالب بفتح تحقيق في ملابسات هذه الواقعة التي قفزت على كل الأعراف الدبلوماسية.  (واص)

090/105.