قوات الإحتلال المغربية تمنع نشطاء حقوقيين صحراويين من زيارة منزل المناضل ديدة ولد اليزيد

العيون المحتلة 11 غشت 2017 (واص) - أقدمت قوات الاحتلال المغربية على منع مجموعة من النشطاء الحقوقيين الصحراويين من زيارة منزل المناضل ديدة ولد اليزيد بالعيون المحتلة ّ، حسب ما أفاد به مصدر من وزارة الأرض المحتلة والجاليات.

وحسب المصدر ذاته فإن قوات الأمن المغربية منعت مساء اليوم مجموعة من النشطاء من زيارة المناضل "ديدة ولد اليزيد" وعائلته  ومؤازرتهم في مكان الإعتصام الذي تخوضه العائلة بمنزلها بالعيون المحتلة، حيث طال المنع كل من المدافعين عن حقوق الإنسان : سيدي محمد ددش،دافا أحمد بابو،الغالية دجيمي،لحسن دليل،عبد الرحمان زيو،يوسف خواجا،النجاة البشير.

وجاء هذا المنع - حسب ذات المصدر - من قبل عناصر من الشرطة المغربية بزي مدني دون أن تعطي أسبابا تذكر لهذا المن

 تجدر الإشارة إلى أن تلك القوات تشرف على حصار منزل عائلة "ديدة ولد اليزيد" مستعينة في ذلك بمجموعة من سيارات الشرطة والقوات المساعدة تغلق كل المنافذ المؤدية إلى منزل العائلة . (واص)

090/105.