الحكومة الجهوية بمقاطعة نافار الاسبانية تلتزم بالعمل على إيجاد حل سلمي للنزاع في الصحراء الغربية يمكن الصحراويين من تقرير مصيرهم

نافارا (إسبانيا)، 04 غشت 2017 (واص) - أكد نائب رئيس الحقوق الاجتماعية بحكومة نافار  ميغال لابارا التزام حكومة هذه المقاطعة  بالعمل من اجل إيجاد حل " سلمي" للنزاع في الصحراء الغربية، يتمكن من حاله الشعب الصحراوي من تقرير مصيره

و خلال ندوة صحفية ذكر السيد لابارا الذي وجه نداء لتقديم المساعدة  للسكان الصحراويين في المجالين الاقتصادي و الاجتماعي بأن حكومة هذه المقاطعة  وقعت يوم 21 نوفمبر 2016 على بروتوكول تعاون مع جبهة البوليساريو " تعبيرا عن  تضامن حكومته مع الشعب الصحراوي".

و أضاف يقول أن هذا البروتوكول يشكل "  قفزة نوعية تؤكد أن مقاطعتنا تربطها علاقة مميزة مع الشعب الصحراوي تتعدى  المساعدات الإنسانية بهدف تأكيد دعم سياسي واضح لحقوق الشعب الصحراوي في إطار  لوائح منظمة الأمم المتحدة".

من جهته  دعا الممثل الصحراوي بنافار   بدادي  بن عمر الى إيجاد  "حل سلمي من خلال تنظيم استفتاء بالصحراء الغربية".

و عند تقديم شكره لحكومة نافار " لمؤسساتها و مواطنيها نظير تضامنهم و  مساندتهم منذ سنوات طويلة للشعب الصحراوي  ندد الممثل الصحراوي ب "الوضع  الخطير الذي يعيشه  الشعب الصحراوي و الانتهاك المستمر لحقوق الصحراويين من طرف المحتل  المغربي" .

كما أشار إلى أن مشكل الشعب الصحراوي هو "مشكل سياسي" ، مذكرا بمسؤولية  اسبانيا باعتبارها القوة المديرة للإقليم عن تنظيم استفتاء حول تقرير  المصير و استكمال مسار تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية" . (واص)

090/105.